قتلى لفصائل المعارضة بانفجار سيارة مفخخة شمالي الحسكة

السياسي – انفجرت سيارة مفخخة، اليوم الجمعة، على حاجز لفصائل المعارضة الموالية لتركيا “الجيش الوطني” بريف مدينة رأس العين شمالي الحسكة ضمن المناطق التي سيطرت عليها الفصائل خلال الأشهر الأخيرة ضمن العملية العسكرية التركية “نبع السلام”.

وقال مراسل في الحسكة إنَّ السيارة المفخخة انفجرت عند حاجز لفصيل أحرار الشرقية بقرية الأهواس بريف رأس العين الجنوبي، ونتج عنها مقتل 4 عناصر وإصابة 2 آخرين بجروح متفاوتة.

وأكمل أنَّ فصائل المعارضة المدعومة تركيًا فرضت طوقًا أمنيًا حول الحاجز الذي تعرض للاستهداف وحول قرية الأهواس، واعتقلت قرابة 60 شابًا وساقتهم لمقر أحرار الشرقية بالقرية بهدف التحقيق معهم ومحاولة الوصول للجهة المسؤولة عن استهداف الحاجز.

وتشهد مناطق سيطرة فصائل المعارضة الموالية لتركيا بشكل دوري تفجيرات مشابهة تتعدد الجهات المسؤولة عن تنفيذها ما بين ميليشيا “قسد” التي تعتبر العدو الأول لهذه الفصائل وقوات النظام السوري والخلايا التابعة لها، وحتى بعض التفجيرات يقوم بها عناصر أمنيين من الفصائل ذاتها بهدف تسوية خلافات شخصية أو للتغطية على عمليات تهريب المخدرات وغيرها.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى