قتلى من الشرطة العراقية أثناء صد هجوم لـ”داعش” في صلاح الدين

قتل أربعة من أفراد الشرطة العراقية وأصيب ضابط آخر، اليوم الأحد، أثناء صد هجوم لتنظيم “داعش” الإرهابي في محافظة صلاح الدين.
وأفادت خلية الإعلام الأمني العراقي بمقتل أربعة من عناصر الشرطة من حماية النفط، وإصابة ضابط، في اعتداءين إرهابيين، في محافظة صلاح الدين، شمالي العاصمة بغداد.

وأوضحت الخلية إن “عناصر من عصابات داعش الإرهابية هاجمت، مساء أمس على نقطة تابعة لشرطة حماية نفط بيجي في خط السحل”.

وأضافت أن “منتسبي النقطة ردوا على هذا التعرض، وتمكنوا من قتل إرهابي انتحاري يرتدي حزام ناسف”، مشيرة إلى أن “الحادث أسفر عن استشهاد 4 من عناصر الشرطة”.

وتابعت “قوة أمنية شرعت بتفتيش المنطقة وخلال هذا الواجب انفجرت عبوة ناسفة أدت إلى إصابة ضابط”.

وشهد العراق، في الآونة الأخيرة، هجمات إرهابية استهدفت القوات الأمنية، والحشد الشعبي، في مناطق متفرقة، شمالي العاصمة بغداد، منها هجومين انتحاريين استهدفا اللواء 313 التابع للحشد الشعبي في مدينة سامراء بمحافظة صلاح الدين، شمال البلاد.

وأعلن العراق، في ديسمبر/ كانون الأول 2017، تحرير كامل أراضيه من قبضة تنظيم “داعش” الإرهابي، بعد نحو 3 سنوات، ونصف من المواجهات مع التنظيم الإرهابي الذي احتل نحو ثلث البلاد في حينها.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى