قتلى وجرحى في هجوم انتحاري بباكستان

أعلنت الشرطة الباكستانية، اليوم الأربعاء، عن ارتفاع حصيلة الهجوم الانتحاري في كويتا جنوبي البلاد إلى 3 قتلى و23 جريحا.

جاء ذلك بعد أن ذكرت وسائل إعلام باكستانية أن شرطيا وطفل قتلا وأصيب 24 آخرون في هجوم انتحاري استهدف حافلة كانت تقل على متنها عناصر للشرطة في كويتا جنوب غربي البلاد.

وكان مسؤول في الشرطة الباكستانية قال في وقت سابق إن انفجارا استهدف دورية لها أدى إلى إصابة أكثر من 20 شخصا في الهجوم الانتحاري اليوم الأربعاء.

وقال المسؤول بالشرطة عبد الحق لرويترز: “استهدف انفجار قنبلة دورية للشرطة مما أسفر عن إصابة 21 شخصا، بينهم 15 ضابطا”.

وأضاف أن الشرطة كانت تقوم بحراسة فريق للتطعيم.

وفي وقت لاحق، نقلت رويترز عن متحدث من حركة طالبان باكستان، أو منظمة “تحريك إي طالبان باكستان” أن الحركة تبنت الهجوم الانتحاري في رسالة نصية وذلك بعد أن أنهت الجماعة وقف إطلاق النار مع الحكومة في وقت سابق من هذا الأسبوع.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى