نجوم هوليوود يدعون بايدن لعدم عقد صفقة بيئية مع البرازيل

بينهم ليوناردو دي كابريو

السياسي -وكالات

دعا عشرات من المشاهير الأميركيين والبرازيليين، بمن فيهم الممثل السينمائي ليوناردو دي كابريو ونجمة البوب كاتي بيري والموسيقي جيلبرتو جيل، الرئيس الأميركي جو بايدن إلى الامتناع عن أي صفقات بيئية مع الرئيس البرازيلي، جاير بولسونارو.

Font Awesome Icons

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعي:

تأتي الرسالة المفتوحة، التي وقعها الممثلون ، قبل أيام فقط من استضافة الرئيس الأميركي لقمة عالمية لمعالجة المناخ تعقد افتراضيا هذا الأسبوع، ومن المقرر أن يشارك فيها بولسونارو إلى جانب عشرات القادة الأجانب الآخرين.

وتجري الولايات المتحدة محادثات مع البرازيل، منذ فبراير الماضي، بشأن تعاون محتمل لوقف تزايد تدمير غابات الأمازون المطيرة، رغم أن وزير البيئة البرازيلي قال لرويترز إنه لن يكون هناك اتفاق جاهز لقمة يوم الأرض الأميركية التي ينظمها بايدن هذا الأسبوع.

وارتفعت عمليات إزالة الغابات في منطقة الأمازون بشكل صاروخي في ظل حكم بولسونارو اليميني، الذي أضعف حماية البيئة ودعا إلى تنمية الغابات المطيرة.

وتقول مجموعات السكان الأصليين والبيئية إن أي صفقة مع حكومة بولسونارو تخاطر بإضفاء الشرعية على إدارة برازيلية تشجع التدمير البيئي وانتهاكات حقوق الإنسان.

وجاء في الرسالة التي وجهها المشاهير إلي بايدن “ننضم إلى تحالف متنام … في حث إدارتكم على رفض أي اتفاق مع البرازيل حتى يتم الحد من إزالة الغابات، واحترام حقوق الإنسان، وتحقيق مشاركة فعالة من قبل المجتمع المدني”.

وأضافوا “نحث إدارتكم على الاستماع لدعوتهم وعدم الالتزام بأي اتفاقات مع البرازيل في هذا الوقت”.

ومن الموقعين أيضا، الممثلين جواكين فينيكس ومارك روفالو وروزاريو داوسون وأوزو أدوبا وسيغوني ويفر وجين فوندا وأليك بالدوين وأورلاندو بلوم، بالإضافة إلى الموسيقيين كايتانو فيلوسو وفيليب جلاس.

وأظهرت بيانات حكومية أن إزالة الغابات في الجزء البرازيلي من الأمازون ارتفع إلى أعلى مستوى في 12 عامًا في عام 2020، مع تدمير مساحة تبلغ 14 ضعف مساحة مدينة نيويورك.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى