قصة الشاب المكسيكي ”صفر صفر ثلاثة“

السياسي-وكالات

فاز شاب اسمه بشهادة الميلاد والسجل المدني في المكسيك حرفيا وباللغة الإسبانية ”Cero Cero Tres“، ويعني ”صفر صفر ثلاثة“، في مسابقة للأسماء الغريبة، أطلقها مطعم بيتزا كاسيرا الشهير في منطقة ميريدا، بولاية يوكاتان المكسيكية.

وعلى إثر فوزه بالمسابقة، حقق الشاب العشريني شهرة مفاجئة بشكل واسع، حيث أصبح حديث مستخدمي مواقع التواصل الاجتماعي بالمكسيك، فمنهم من شكك في اسمه، ومنهم من اعتبره مجرد نكتة، بينما توقع آخرون أن يكون الشاب هو من اختار اسمه وسجله بنفسه قانونيا في السجل المدني.

بدوره، سارع ”صفر صفر ثلاثة“، لتوضيح الضجة التي أثيرت حول اسمه، مؤكدا أن والديه هما من اختارا له هذا الاسم؛ لأنه ثالث إخوته الأربعة، حيث حاولا تسجيل اسمه بالأرقام ”003“، لكن رفض طلبهما باعتبار عدم صلاحية اعتماد الأرقام في أسماء السجل المدني، ليُسجلا اسمه بالحروف.

وقال الشاب، بحسب موقع Oddity Central للأخبار الترفيهية، إنه ”عاش مع عائلته في الولايات المتحدة حتى عمر 15عاما، حيث كانوا ينادونه باسم بامبينو، وعندما عاد للمكسيك أخبراه والداه باسمه القانوني، وسلماه شهادة ميلاده، حيث سألهما آنذاك عن معنى الاسم، ليجيباه ”هذا هو اسمك“.

واعترف أنه بسبب اسمه، واجه بعض التنمر في المدرسة، مشيرا إلى أن ذلك لم يجعله يغيره، مضيفا أنه ”بمرور الوقت، علمت حقا أن اسمي جزء من هويتي ولا أشعر بالخجل منه، لقد عرفني بالأصدقاء الحقيقيين، وأعطاني الكثير من الطرافة، ومنها لقائي مع فيرمين غارسيا مدير السجل المدني المكسيكي في عام 2011، حيث أخبرني أن اسمي من أكثر الأسماء ندرة التي مرت عليه طوال فترة عمله بالسجل المدني“.

وكان مطعم بيتزا كاسيرا أعلن مؤخرا، عن مسابقة للأشخاص من أصحاب الأسماء الغريبة والنادرة في المكسيك، للفوز بأحد عروضه الترويجية المغرية، واختار ”صفر صفر ثلاثة“، باعتباره أكثر الأسماء غرابة من قائمة أسماء المتقدمين في المسابقة، ومن بينها: فرسن جتريكس وتعني ملك المحاربين، ونيفيا وتعني الثلج الأبيض.

وحصل الشاب الفائز على وجبتي بيتزا ببروني كبيرتي الحجم، بسعر منخفض بلغ 2.50 دولار أمريكي، فضلا عن تحقيقه شهرة فورية عبر الإنترنت؛ جراء ذلك.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى