قصف صاروخي يستهدف مقرا للحشد الشعبي شرق الموصل

كشف مصدر أمني عراقي عن تعرض نقطة أمنية تابعة لهيئة الحشد الشعبي بشرق الموصل لهجوم صاروخي موجه، اليوم الخميس.

وقال المصدر إن صاروخا استهدف نقطة أمنية تابعة للواء 30 قرب قرية با صخرة بشكل مباشر، ونتج عن الهجوم إصابة أحد عناصر الحشد الشعبي.

Font Awesome Icons

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعي:

وأفادت مصادر من أربيل بأن التحقيقات مازالت مستمرة بشأن الهجوم الصاروخي الذي استهدف مقر الحشد الشعبي للكشف عن الجهة أو الجماعة المنفذة لذلك الهجوم.

أما بشأن الهجوم الذي كان قد تعرض له مطار أربيل، فقد لفت مراسلنا إلى أن هذا النوع من الحوادث ليس متكررا في إقليم كردستان الذي يشهد استقرارا أمنيا بالمقارنة بباقي الأقاليم في العراق.

وشدد على أن القاعدة الأمريكية الموجودة في المطار هي هدف الهجوم وليس المطار، مؤكدا أن الأمر الجديد في الهجوم هو استخدام طائرة مسيرة لضرب القاعدة الأمريكية.

وأكد الرئيس العراقي برهم صالح، أن تكرار استهداف منشآت في أربيل وقبلها في بغداد ومناطق اخرى جرائم إرهابية مُدانة.

وقال صالح في تغريدة له أمس ، إن “تكرار استهداف منشآت في أربيل، وقبلها في بغداد ومناطق اخرى، جرائم إرهابية مُدانة، تستهدف أمن المواطن، وتُعيق المساعي الوطنية القائمة لحماية استقرار البلد وسيادته”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى