قصي خولي يحسم مصير مسلسل عشرين عشرين

السياسي -وكالات

أشار النجم قصي خولي أن الانتقادات التي طالته بسبب شكله في الفترة الاخيرة لا تضايقه أبداً ولا تعني له شيئاً. مشيراً الى أن هذا هو عمله وليس الهدف إثارة البلبلة.

وحول مصير الجزء الثاني من مسلسل “عشرين عشرين ” الذي كان من المفترض أن يعود به في رمضان ٢٠٢٢، لفت “الخولي” في حديث ضمن برنامج “انسايدر بالعربي”، مع الإعلامي ايلي نخلة، أنه بالفعل تم العمل على فكرتين لكن جميع صناع العمل قرروا كتابة سيناريو الجزء الجديد لمدة عام ومن بعدها سيتم أخذ القرار في المضي بتنفيذه او العدول عنه.

قصي مشغول حالياً بتصوير مسلسل “الوسم ” الذي هو من فكرته واشرافه ويتحدث فيه عن ما حصل خلال العشر سنوات الأخيرة واثره على المجتمع العربي وعلاقاته.

وبعدها سينطلق بتصوير مسلسل ” من … الى ” الذي سيشارك فيه برمضان ٢٠٢٢ بثنائية تجمعه للمرة الثانية مع فاليري أبو شقرا. وتمنى أن يقدمان “شيء كويس” على حد قوله.

وقصي كان ايضاً انتهى من تصوير مسلسل “توتر عالي” الذي تغير اسمه إلى ” بارانويا” وتشارك فيه داليدا خليل في أول تجربة لها مع خولي وقد وصفها بالممثلة المجتهدة. مشيرًا الى أنها ستقدم تجربة مميزة في هذا العمل .

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى