قلق “كورونا” يكبد “وول ستريت” خسائر قوية

السياسي-وكالات

هبطت المؤشرات الثلاثة الرئيسية للأسهم الأميركية بأكثر من 1% الجمعة مع تزايد القلق بشأن النمو العالمي وسط انتشار فيروس كورونا وبيانات اقتصادية أميركية ضعيفة.

وأنهى المؤشر داو جونز الصناعي جلسة التداول في بورصة وول ستريت منخفضا 603.41 نقطة، أو 2.09% إلى 28256.03 نقطة.

وهبط المؤشر ستاندرد اند بورز500 الأوسع نطاقا 58.14 نقطة، أو 1.77%، ليغلق عند 3225.52 نقطة.

وأغلق المؤشر ناسداك المجمع منخفضا 148.00 نقطة، أو 1.59% إلى 9150.94 نقطة.

وتنهي المؤشرات الثلاثة الأسبوع على خسائر مع هبوط داو جونز 2.5% وستاندرد اند بورز 2.1% وناسداك 1.8%.

وعلى مدار الشهر تراجع داو جونز 1% وستاندرد اند بورز 0.2%، في حين صعد ناسداك 2%.

وسجل المؤشران داو جونز وستاندرد اند بورز أكبر خسائرهما الأسبوعية من حيث النسبة المئوية منذ الأسبوع المنتهي في الثاني من أغسطس.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق