“قوات النمر” تسعى لاستقطاب 500 شاب إلى جبهات إدلب..  

أعلنت قيادة “الفرقة 25 مهام خاصة” (قوات النمر سابقاً)، ا عن حاجتها إلى تطويع 500 شاب للعمل ضمن أفواجها المتمركزة على جبهات محافظة إدلب بشمال غربي سوريا، براتب شهري لا يتجاوز 100 ألف ليرة سورية (نحو 30 دولاراً أمريكياً).
وبحسب ما نقل موقع “العربي الجديد”، الخميس، فقد خصصت الفرقة من خلال مكاتبها الأمنية المنتشرة بمناطق سيطرة النظام السوري، حوافز للمتطوعين الجدد، من بينها السماح لهم باستخراج الألمنيوم والنحاس والحديد من أثاث منازل المدنيين والبنى التحتية ضمن المدن التي سيطرت عليها العام الماضي، كمعرة النعمان وكفرنبل بريف إدلب.
كما تضمن عقد الانتساب، الذي اطلع عليه الموقع، تقديم مبلغ مالي بشكل أسبوعي لكل عنصر بنسبة 10% من عائدات حواجز الفرق الأمنية المنتشرة على أوتوستراد حلب- دمشق (أم 5).
كما أوضحت مصادر الموقع، أن كل متطوع جديد لديه خبرة في العمل الزراعي، ويعمل على جميع آلات الحصاد الزراعي؛ يحصل على مبلغ مالي قدره 15 ألف ليرة سورية يومياً، مقابل مشاركته في أعمال حصاد الأراضي الزراعية، إضافة إلى الحصول على كميات من الفستق الحلبي، والتين، والزيتون، مقابل المشاركة بقطاف المواسم ضمن الأراضي الزراعية التي استولت عليها الفرقة.
وذكرت أن العقد لاقى إقبالاً واسعاً من الأشخاص الراغبين في التطوع، حيث قبل ضمن أفواج الفرقة 370 شاباً خلال خمسة أيام فقط، غالبيتهم من محافظتي اللاذقية وطرطوس، إضافة إلى آخرين ينحدرون من قرى وبلدات ريف حماة الغربي.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى