قوات الوفاق تعلن دخولها وسط مدينة ترهونة

أعلنت قوات حكومة الوفاق الليبية أنها دخلت من أربعة محاور مدينة ترهونة التي تعد من أهم معاقل “الجيش الوطني الليبي” بقيادة خليفة حفتر جنوبي العاصمة طرابلس، ووصلت إلى وسط المدينة.

من جهته أعلن حفتر خلال زيارته إلى مصر التي التقى خلالها عدة مسؤولين عسكريين مصريين، أنه لا مفاوضات مع حكومة الوفاق قبل سحب المجموعات المسلحة والعسكريين الأتراك.

وتمحورت زيارة حفتر إلى مصر حول التدخلات العسكرية التركية في الشأن الداخلي، إضافة إلى ملف مكافحة الإرهاب والهجرة غير القانونية وتأمين الحدود ومناقشة استئناف المحادثات بين الأطراف الليبية 5+5.

التدخل التركي

وجدد المشير طلبه برفع حظر التسليح عن الجيش، وأبلغ المسؤولين المصريين بتدخل الجيش التركي بشكل مباشر في معارك ليبيا، فيما تتفق مصر مع حفتر برفضها التدخل التركي والتدخلات الخارجية في ليبيا، وضرورة تفكيك المجموعات المسلحة ووقف تزويدها بالسلاح، وأنها لن تسمح بأي تهديد لحدودها الغربية.

وبينما يتحرك حفتر صوب القاهرة، يتجه مسؤولو الوفاق نحو عواصم أوروبية عدة في محاولة من كل طرف لإيصال رسالته إلى تلك العواصم، فيما يرى الغرب أن الحل السياسي هو المخرج من الأزمة الليبية وهو ما يسعون إليه.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق