قيس سعيّد: يهود تونس متساوون بالحقوق والواجبات مع بقية التونسيين

السياسي – زار الرئيس التونسي قيس سعيد اليوم الأربعاء حارة اليهود بجزيرة جربة، حيث تبادل أطراف الحديث مع عدد من ممثلي الطائفة اليهودية ومجموعة من سكان الحارة.

كما زار سعيد والوفد المرافق له، معبد الغريبة حيث تطرق إلى العمق التاريخي والحضاري والثقافي لتونس والتعايش السلمي الطبيعي بين سكانها على اختلاف أديانهم.

وشدد الرئيس التونسي على أن اليهود التونسيين هم مواطنون يتساوون في الحقوق والواجبات مع بقية التونسيين ولا مجال للحديث عن جالية يهودية بل إن المواطنة هي الأساس.

وذكر سعيد أن العديد من اليهود التونسيين ناضلوا ضد الاستعمار وساهموا في بناء الوطن بعد الاستقلال وتقلد بعضهم مسؤوليات هامة في الدولة.

وأكد على ضرورة التفريق بين الديانة اليهودية إحدى الديانات السماوية، والحركة الصهيونية التي تسببت في تشريد الشعب الفلسطيني وحرمانه من أرضه، مبينا أنه آن الأوان للإنسانية جمعاء لوضع حد لهذه المظلمة.

جدير بالذكر أن الرئيس التونسي قام بزيارة إلى جزيرة جربة وأشرف على افتتاح المعرض الدولي للطيران والدفاع.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق