كتائب شهداء الأقصى تتوعد الاحتلال بضربات قاسية

السياسي – حذرت كتائب “شهداء الاقصى”، الحكومة الإسرائيلية، من “المساس بالقدس والمسجد الأقصى المبارك، والاعتداء على أبناء العاصمة الأبدية لفلسطين”.
وتوعّدت الكتائب، في بيان لها، القوات الإسرائيلية “بضربات موجعة وإشعال كافة الجبهات والساحات في فلسطين إذا تعرض المسجد الأقصى وقبة الصخرة ومخيم جنين لأي عدوان”.
وذكرت أنها “أصدرت تعليمات لكافة مجموعاتها لتستمر في توجيه الضربات وتنفيذ العمليات ضد الاحتلال في كل زمان ومكان”، داعية “كافة الأجنحة العسكرية للفصائل لتوحيد البنادق وتوجيهها نحو الاحتلال”.
وكانت الفصائل الفلسطينية في قطاع غزة، حذرت من اقتحام المستوطنين الإسرائيليين للمسجد الأقصى عبر “مسيرة الأعلام”، والتي ستنطلق يوم الأحد، داعية الجماهير الفلسطينية إلى حالة الاستنفار العام.
جاء ذلك خلال مؤتمر صحفي في ختام اجتماعها الطارئ بمكتب الجبهة الشعبية في غزة، لبحث تداعيات تنظيم المسيرة في مدينة القدس،
ومن المقرر أن تنطلق المسيرة التي ينظمها متطرفون إسرائيليون ويحملون خلالها الأعلام الإسرائيلية يوم 29 مايو/ أيار المقبل، من القدس الغربية عبر منطقة باب العامود والحي الإسلامي وصولا إلى حائط البراق الملاصق للمسجد الأقصى.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى