كريستيانو رونالدو سينهي مسيرته في سبورتينغ لشبونة

اشارت تقارير صحفية إيطالية إلى أن كريستيانو رونالدو يريد العودة إلى سبورتينغ لشبونة عندما ينتهي عقده مع يوفنتوس العام المقبل.

وقال الصحفي الإيطالي كلاوديو ريموندي: إن الأسطورة البرتغالية، البالغ من العمره 36 عامًا، حريص على ختام مسيرته المهنية مع متصدر الدوري البرتغالي، ما يعني إلغاء فكرة العودة إلى مانشستر يونايتد وريال مدريد، بعد أن ارتبط كلاهما بمحاولات لإعادة ”الدون“.

Font Awesome Icons

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعي:

وكان رونالدو يبلغ من العمر 12 عامًا فقط عندما انضم إلى أكاديمية سبورتينغ لشبونة عام 1997، وصعد للفريق الأول في موسم 2002/2003، حيث شارك لأول مرة وعمره 17 عاما

وسجل رونالدو 5 أهداف في 31 مباراة في ذلك الموسم، قبل أن يتعاقد معه آنذاك السير أليكس فيرغسون المدير الفني لمانشستر يونايتد بعد تألقه في مباراة ودية قبل الموسم مع يونايتد.

ولكن الآن، قالت صحيفة ”ذا صن“ البريطانية إن رونالدو حريص على إضافة المزيد إلى موسمه الوحيد مع سبورتينغ لشبونة، وهو ما أكدته شبكة ”ميدياست“ الإيطالية.

وفي الواقع، يمكن لرجال أندريا بيرلو أن يغيبوا عن دوري أبطال أوروبا الموسم المقبل، وحينها قد يرحل رونالدو الصيف المقبل، بينما يستعد مانشستر يونايتد لتقديم عروض له الصيف الحالي في حال فشل يوفنتوس في التأهل لدوري الأبطال، علما أن تقارير ذكرت أن فلورنتينو بيريز رئيس ريال مدريد لا يفكر في عودة البرتغالي.

ومع ذلك، يزعم الصحفي الإيطالي ريموندي أن رونالدو يعتزم قضاء العام الأخير من عقده مع يوفنتوس بغض النظر عن الظروف، وبعدها سيعود الفائز بالكرة الذهبية 5 مرات إلى سبورتينغ لشبونة صيف 2022، عندما يبلغ من العمر 37 عامًا.

ومن الأفضل أن يقضي رونالدو عامين هناك قبل اعتزاله، إذ قال ريموندي: ”العودة إلى إسبانيا مع ريال مدريد ليست مطروحة. ولا يملك مانشستر يونايتد القوة الاقتصادية لتنفيذ مثل هذه الصفقة. لا توجد شروط لمغادرة رونالدو ليوفنتوس خاصة على المستوى الشخصي. رونالدو لديه فكرة للمستقبل، إنه يريد إنهاء مسيرته في يوفنتوس، ثم اللعب لمدة عامين مع سبورتينغ لشبونة“.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى