كريم لسيارات الأجرة تعلن تسريح 31% من موظفيها

السياسي – أعلنت شركة “كريم”، التي تشغل أنشطة طلب سيارات الأجرة والتوصيل في منطقة الشرق الأوسط بشكل أساسي، الإثنين أنها ستسرح 536 موظفا هذا الأسبوع، يشكلون 31% من قوة العمل لديها.

وتتبع هذه الشركة، ومقرها دبي، لـ”أوبر تكنولوجيز” التي اشترتها في 2019 مقابل 3.1 مليار دولار.

وقال الرئيس التنفيذي للشركة التابعة لـ “أوبر تكنولوجيز”، الإثنين “مدثر” شيخة في تدوينة على موقع كريم الإلكتروني، والذي أسس الشركة في 2012: “كما ناقشنا عدة مرات في الأسابيع القليلة الماضية، فإن الأزمة الناجمة عن كوفيد-19 وضعت حلمنا وتأثيرنا المستقبلي في خطر كبير”.

وأضاف إن النشاط انخفض بأكثر من 80% ، لافتا إلى أنه “من غير المعروف على نحو مثير للإنزعاج” متى سيتعافى.

وتابع “شيخة”: “إنها حقيقة جديدة.. أضمن طريقة لتأمين كريم على المدى الطويل هي السعي نحو الاستمرارية الذاتية ضمن إطار زمني معقول”.

وتشغل “كريم”، التي اشترتها أوبر في 2019 مقابل 3.1 مليار دولار ومقرها دبي، أنشطة طلب سيارات الأجرة والتوصيل في منطقة الشرق الأوسط بشكل أساسي.

وسيتلقى الموظفون المتضررون مكافأة نهاية خدمة بما لا يقل عن ثلاثة أشهر من رواتبهم وشهر من استحقاق ملكية الأسهم، وفي بعض الحالات مد أجل التأشيرات والتأمين الصحي، بما في ذلك لأفراد العائلة، حتى نهاية العام.

وقالت الشركة إنه جرى أيضا وقف نشاط كريم باص للنقل الجماعي. وأضافت أنها حققت أيضا “وفورات كبيرة” من تعليق ميزات جديدة، لكنها لم تكشف عن تفاصيل.

وفي وقت سابق، أعلنت أوبر عن إغلاق نشاطها لتوصيل الطعام في السعودية ومصر ودول أخرى، بينما ستؤول عملياتها في الإمارات إلى “كريم”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى