كوخافي يلغي عملية عسكرية واسعة النطاق في جنين

ألغى رئيس أركان جيش الاحتلال أفيف كوخافي نهاية الأسبوع الماضي، حملة اعتقالات وصفت بـ “الضخمة” كان من المقرر أنّ تستهدف مدينة جنين.

وبحسب قناة “كان” العبرية: “فإنّ حملة الاعتقالات أقرت منذ عدة شهور، وتقرر تنفيذها في ظل احتجاز جثة الشاب الدرزي في مخيم جنين الأسبوع الماضي”.

وأضافت: “أنّ اجتماعاً كان من المقرر أنّ يعقد لقادة جيش الاحتلال لاتخاذ قرار بالشروع بتنفيذ الحملة”، مُشيرةً إلى أنّ كوخافي قرر يوم الخميس الماضي، إلغاء الاجتماع، ما أدى إلى إلغاء تنفيذ حملة الاعتقالات.

ووفق القناة: ألغى كوخافي الخطة بعد أكثر من 13 ساعة على احتجاز جثمان الشاب الدرزي، بعد أن أتيحت الفرصة للمفاوضات التي كانت تجري وخاصة في ظل جهود السلطة الفلسطينية، ولذلك اعتبر أن هذا الوقت لم يكن المناسب لبدء العملية.

وأوضحت القناة العبرية، أنّ خطة حملة الاعتقالات “الضخمة” في جنين مازالت على الطاولة وستنفذ “في الوقت المناسب”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى