كورونا يعرض ملكة بريطانيا لخسائر مالية ضخمة

السياسي – تستعد ملكة بريطانيا “إليزابيث” الثانية، لضربة مالية بسبب تداعيات فيروس كورونا، بعد تحذيرات شركة كروان ستيت – Crown Estate من أن أرباحها ستكون “مُنخفضة بشكل كبير”.

وشركة كراون ستيت عبارة عن محفظة من الأراضي والممتلكات والأصول التجارية المملوكة للملكة، ولا تستخدم في تعزيز ممتلكاتها الخاصة.

وفي السنة المالية 2019/20، انخفضت قيمة العقارات بنسبة 1.8٪، ومن المقرر أن تنخفض أكثر بسبب انتشار الوباء.

وحذر “دان لباد”، الرئيس التنفيذي لشركة Crown Estate يوم الجمعة، قائلا: “ليس لدينا أوهام بشأن التحديات التي نواجهها”. وتابع: “في حين أنه من السابق لأوانه التنبؤ بدقة بأدائنا للعام المقبل، فإننا نتوقع صافي أرباحنا وتقييمات الممتلكات بشكل كبير”.

وعادة، يتم تقديم جميع الأرباح إلى الخزانة مقابل منحة سيادية سنوية لتمويل السفر الملكي والصيانة وكشوف رواتب الموظفين.

هذه المنحة تعادل 25٪ من أرباح شركة كراون ستيت العقارية.

لكن المدفوعات إلى الخزانة قد توقفت حتى يتمكن العقار من الاحتفاظ بأي نقود قد يحتاجها لتغطية نفقات التشغيل.

وأعلنت شركة Crown Estate عن ربح قدره 447.5 مليون دولار في السنة المالية 2019/20، وحتى الآن لم يتم دفع سوى 112.8 مليون دولار للخزينة.

ليس من الواضح متى سيتم إجراء المزيد من الأقساط. وقال تقرير الشركة إن المزيد من المدفوعات سيجري متابعتها مع “تطور ظروف التداول”.

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى