“كورونا” يغزو البرلمان الفرنسي

أعلنت فرنسا عن ارتفاع عدد الإصابات بفيروس كورونا في الجمعية الوطنية (البرلمان) إلى 6 حالات، بعد تسجيل إصابة نائب رابع وموظف ثان يعمل في قصر بوربون مقر الجمعية.

وقالت الجمعية، أمس الأحد، في بيان لها إنه تم عزل المصابين ووضعهم في الحجر الصحي للحد من انتشار المرض.

وفي وقت سابق، أعلنت رئاسة الجمعية عن توقيف الأنشطة البرلمانية، من 9 حتى 22 من مارس الجاري، بعد تسجيل 4 إصابات بفيروس كورونا شملت موظفا و3 نواب.
وقالت وزارة الصحة الفرنسية إن عدد الإصابات المؤكدة بفيروس كورونا في جميع أنحاء فرنسا وصل إلى 1126 شخصا، فيما ارتفع عدد الوفيات إلى 19.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى