كيلى جينر تحتفل بالكريسماس مبكرا مع والدها المتحول جنسيا

السياسي-وكالات

يبدو أن نجمة تليفزيون الواقع الشهيرة والمتحولة جنسيا كاتلين جينر قررت أن تحتفل بأعياد الكريسماس مبكرا مع ابنتها النجمة العالمية كيلى جينر التى تعد واحدة من أهم إمبراطورات الماكياج فى العالم كله.

نشرت كاتلين جينر البالغة من العمر (71 عاما) على صفحتها الشخصية بموقع التواصل الاجتماعى الشهير “إنستجرام” التى تضم أكثر من 10.6 مليون شخص صورة جديدة ظهرت فيها كيلى ذات الـ(23 عاما) وهى تحتضن والدها المتحول جنسيا “كاتلين”، وظهر خلف النجمتين شجرة الكريسماس المزينة بالكثير من الأضواء والإكسسوارات اللامعة وهى الشجرة التى زينتها كيلى بنفسها.

علقت كاتلين جينر على الصورة فكتبت: “يا لها من أرض عجائب مذهلة للكريسماس والتى أنشأتها كيلى جينر..  أحبك!”.

يذكر أن كيلى جينر تعلم جيدا كيف تلفت الأنظار نحوها، وهو ما يضمن دائما ازدياد ومضاعفه لشعبيتها حول العالم، وروجت كيلى جينر لمجموعتها الخاصة بالعناية بالبشرة الجديدة، وذلك فى خطوة جديدة من أجل توسيع إمبراطوريتها المذهلة، حيث ظهرت جينر البالغة من العمر (23 عاما) باحدى الصور وهى تستحم فى حوض رخامى ملىء بالورد ذات اللون الوردى عندما قدمت مجموعتها الجديدة من منتجات الاستحمام، وظهرت النجمة العالمية كيلى جينر فى الصورة وهى ترتدى “بادى سوت” بإحدى درجات اللون الوردى، وحمل التصميم توقيع دار أزياء “Fleur Du Mal” بينما وصل سعره إلى 411 جنيها إسترلينيا.

كيلي و كاتلين

كيلي و كاتلين

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى