كيم كاردشيان تستمتع بوقتها بعيداً عن كانى ويست

السياسي -وكالات

تعلم نجمة تليفزيون الواقع الشهيرة كيم كاردشيان كيف تستمتع بوقتها بشتى الطرق، متجاهلة تماما ما يتردد عنها بوسائل الإعلام وكأنها تؤكد للعالم أنها موجودة فقط لتعيش حياة فاخرة، بعيدا عن المشاكل والالتفات لما تردده وسائل الإعلام حول العالم.

فبعد ساعات من تداول تقارير بأهم وسائل الإعلام مثل “دايلى ميل” و”بيبول” أن كيم كاردشيان تعيش حياة منفصلة عن كانى ويست، قررت كيم ان تنقل صورة لاستمتاعها بوقتها دون الالتفات لما يتردد.

ونشرت كيم كاردشيان البالغة من العمر (40 عاما) على صفحتها الشخصية بموقع التواصل الاجتماعى الشهير “إنستجرام” صورة من عطلة عيد ميلادها الأربعين، حيث ظهرت على لوح التجديف مرتدية ملابس السباحة ذات اللون الأزرق الفاتح، إضافة إلى ارتدائها “شورت” اللون الأزرق الداكن من مجموعة ” Rielli shorts ” وسعره 52 جنيها إسترلينيا.

يذكر أن أشار عدد من التقارير خلال الساعات القليلة الماضية أن كيم كارداشيان وكانى ويست “يعيشان حياة منفصلة”، فكيم وكانى اللذان تزوجا فى عام 2014، ولديهما أربعة أطفال نجيا من مشاكل زوجية خلال الصيف الماضى، وذلك وسط مشاكل الصحة العقلية المستمرة لكانى، ومحاولته الفاشلة للرئاسة.

تصدر اسما الزوجين عددا كبيرا من المواقع الشهيرة، أبرزها “ديلى ميل” و”بيبول”، حيث يقال إن الزوجين القويين لا يزالان معا، لكن أحد المصادر أخبار موقع “بيبول” بأنهم “يعيشون حياة منفصلة إلى حد كبير” حاليا، حيث أضاف المصدر أن كيم لديها عمل ومشاريع مهمة بالنسبة لها، وكانى لديه أعماله أيضا الذى يركز فى تنفيذها حاليا”.

وأشار المصدر إلى أن حياة كيم وكانى “لا تتداخل كثيرا” وليست مشتركه مثل قبل، وفى الحقيقة أن كيم كاردشيان سعيدة بالتركيز على الأشياء التى تعشقها، فهى منشغلة بالعديد من المشاريع بما فى ذلك خط ملابسها “SKIMS”  كذلك عملها القانونى فى إصلاح السجون.

على جانب آخر لم يكن كانى البالغ من العمر (43 عاما) بعد محاولته الفاشلة لمنصب رئيس الولايات المتحدة نشط على Twitter منذ 4 نوفمبر مثلما كان نشط فيما قبل، ولم يظهر مغنى الراب علنا مع عائلة كارداشيان منذ احتفال كيم بعيد ميلادها الأربعين فى شهر أكتوبر الماضى، وفى الحقيقة يبدو أن كانى ويست يواصل التركيز على مشاريعه الإبداعية الخاصة، مثل علامته التجارية Yeezy والموسيقى الجديدة، كما أعلن مغنى الراب الشهير “Pusha T” مؤخرا أن كانى ويست سيكون منتجا لألبومه القادم.

كيم كاردشيانكيم كاردشيان

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى