لاعبة كويتية تنسحب من بطولة دولية رفضا لمبارزة إسرائيلية

السياسي – انسحبت اللاعبة الكويتية “خلود المطيري”، من بطولة تايلاند الدولية لسلاح المبارزة على الكراسي المتحركة، بعد رفضها مواجهة لاعبة إسرائيلية.

وكتبت اللجنة البارالمبية الكويتية، الأحد، على حسابها في “تويتر”: “انسحاب اللاعبة الكويتية خلود المطيري في بطولة تايلاند الدولية لسلاح المبارزة على الكراسي المتحركة، لرفضها مواجهة لاعبة الكيان الصهيوني”.

واحتفى ناشطون بموقف “خلود”، الذي يعد امتدادا لأبطال كويتيين وعرب خلال السنوات الأخيرة، الذين رفضوا مواجهة لاعبين من إسرائيل، رفضا للتطبيع الرياضي معهم.

وتعتبر “خلود المطيري”، من أبرز لاعبات المنتخب الكويتي الرياضي للمعاقين في ألعاب القوى، وقد مثلت الكويت في الكثير من المحافل الدولية.

كما أنها حاصلة على ميدالتين في مسابقتين عالميتين.

وتشهد المشاركة الرياضية الكويتية في البطولات الدولية انسحابات أمام اللاعبين الإسرائيليين، دعما للقضية الفلسطينية ورفضا للتطبيع.

وبلغ عدد اللاعبين الكويتيين الذين رفضوا اللعب أمام منافسين من دولة الاحتلال في بطولات استضافتها الإمارات خلال العام الماضي 3 لاعبين.

ووفقا للقانون الكويتي “إسرائيل دولة معادية، ويحظر على الأشخاص الطبيعيين والاعتباريين الدخول في اتفاقيات أو صفقات مع هيئات أو أشخاص مقيمين فيها، أو منتمين إليها بجنسيتهم، أو العمل من أجلها أو لمصلحتها”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى