لاعب ألماني سابق يستهزئ بالزي القطري

السياسي – أثارت تصريحات لاعب منتخب كرة القدم الألماني السابق، ساندرو فاغنر، التي تضمنت إساءة للجماهير العربية في بطولة كأس العالم 2022 بقطر، موجة من الانتقادات اللاذعة ضده، ما أجبره لاحقا على الاعتذار.

وخلال مشاركته بالتعليق على المباراة التي جمعت بين المنتخبين الألماني والإسباني، يوم الأحد الماضي 27 نوفمبر/ تشرين الثاني عبر تلفزيون “زي دي إف” (ZDF) الألماني، سخر فاغنر من الزي القطري التقليدي، الذي ارتداه المشجعون في المدرجات.

وقال المهاجم الألماني السابق، في الدقائق الأخيرة للشوط الثاني من المباراة، إنه كان يظن أن إحدى المناطق في المدرجات كانت مليئة بالمشجعين الألمان، لكنه أدرك أنهم كانوا “مشجعين يرتدون أردية الاستحمام القطرية”.

ونشر الموقع الإلكتروني لتلفزيون “زي دي إف” الألماني، اعتذار فاغنر عن تعليقاته التي تهكّم فيها على الزي الخليجي التقليدي للرجال، مشيرا إلى أن اعتذاره جاء عقب “انتقادات” واسعة بحقّه.

وقال فاغنر، في اعتذاره الذي نشره التلفزيون الألماني: “لقد كانت تعليقاتي غير مدروسة وغير لائقة، كان من الممكن أن أتجنبها، إذا شعر أي أحد بالإهانة، فأنا آسف، لم يكن هذا في نيّتي”.

من جهته، قال البرنامج الرياضي في القناة، عبر حسابه على “تويتر”، إن تعليقات فاغنر المسيئة “صدرت للأسف في مرحلة عاطفية من اللعبة”، وأوضح أنها “غير مسموحة”، وأضاف في ما يتعلق بتبعات التعليقات: “سنناقش الأمر”.

وعبر متفاعلون على منصات التواصل الاجتماعي، عن غضبهم من التعليقات التي أدلى بها فاغنر، ووصفوها بالتصريحات العنصرية.. منددين بمواقف ألمانيا المثيرة للجدل مؤخرا، في مونديال كأس العالم بقطر.

من جهته، كتب أحد المغردين: “عندما سمعته أمس آخر المباراة ظننت نفسي مخطئا، لكن فعلا ساندرو فاغنر بكل تفاهة وقذارة وعنصرية خلال تعليقه قال “ظننت الزاوية كلها مشجعين ألمانا (لأنهم يرتدون الأبيض)، لكن اتضح أنهم قطريون يرتدون أثواب الحمام”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى