لاعب إيراني يتوج في بطولة للجودو بتل ابيب

السياسي – توج اللاعب الإيراني، سعيد مولاي، أمس الجمعة، بالميدالية الفضية في بطولة دولية للجودو احتضنتها مدينة تل أبيب في الأراضي المحتلة.

وكان مولاي قد هرب من إيران بسبب إجباره من قبل المسؤولين الإيرانيين على الخسارة في نصف نهائي بطولة العالم للجودو في اليابان 2019، حتى لا يتأهل لمواجهة خصم إسرائيلي هو ساغي موكي تمكن من الوصول للمباراة النهائية والتتويج بالميدالية الذهبية لاحقا.

وحصل مولاي، الذي رفض الانسحاب وبلغ نصف النهائي في طوكيو، على وضع لاجئ في ألمانيا وتجنس في وقت لاحق بالجنسية المنغولية، وشارك في بطولة “غراند سلام-تل أبيب” ممثلا لدولة منغوليا.

ولا تعترف إيران بإسرائيل وتطالب رياضييها بعدم الدخول في المنافسات مع الرياضيين الإسرائيليين، على الرغم من أن المواثيق الأولمبية لديها قواعد صارمة لمنع زج الرياضة في المسائل السياسية والدينية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى