لافروف: العلاقات الروسية الأميركية وصلت إلى مرحلة خطرة وحرجة

قال وزير الخارجية الروسي، سيرجي لافروف، إن العلاقات بين روسيا والولايات المتحدة وصلت إلى نقطة حرجة وخطرة، بسبب السياسة التي تنتهجها واشنطن، وفق تعبيره.

وأضاف لافروف أن هناك ضرورة لإجراء حوار موضوعي، وخطوات جادة من قبل الأمريكيين وحلفائهم، بخصوص تقديم ضمانات أمنية موثوقة إلى روسيا.

وتابع وزير الخارجية الروسي في مؤتمر صحفي، إن “النشاط العدواني المستمر لحلف شمال الأطلسي على الجناح الشرقي، والأعمال العدائية ضد بلدنا، بما في ذلك التدريبات غير المجدولة، والاقتراب الخطير، ومناورات السفن الحربية والطائرات، والوجود العسكري في الأراضي الأوكرانية، أمر غير مقبول إطلاقا”.

وأضاف أنه “بشكل عام، لا توجد خلافات لا يمكن تجاوزها بين روسيا والولايات المتحدة. كل ما في الأمر أن الزملاء مطالبون بإظهار الإرادة السياسية. نحن مستعدون دائما لإجراء محادثات صادقة. لكننا لن ننخرط في حوار حول الموضوعات التي تحتاجها الولايات المتحدة فقط عندما يتم تجاهل مخاوفنا المشروعة بتحد”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى