لافروف: واشنطن انتهكت القوانين الدولية بصفقة القرن

السياسي –  اتهم وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، الولايات المتحدة الأمريكية بانتهاك القوانين الدولية عبر الإعلان عن خطتها المزعومة للسلام في الشرق الأوسط التي عرفت باسم “صفقة القرن”.

وأوضح لافروف في تصريح لصحيفة “لاستامبا” الإيطالية، الإثنين، أن واشنطن انتهكت قرارات مجلس الأمن الدولي والمبادرة العربية للسلام وكافة القوانين المتفق عليها دوليا.

وأضاف الوزير الروسي أن فلسطين أعربت عن احتجاجها لخطة السلام التي طرحتها الولايات المتحدة الأمريكية.

وأشار إلى أن صفقة القرن تحتوي على حلول لصالح إسرائيل، وأن هذا الأمر لن يخدم حل القضية الفلسطينية.

وشدّد على وجوب بذل الفلسطينيين والإسرائيليين جهودا مضاعفة لحل الصراع القائم بينهما، مبديا استعداد بلاده للمساهمة في تحقيق تفاهم بين الطرفين.

وأعلن ترامب، في 28 يناير/كانون الثاني الماضي، خطة تتضمن إقامة دولة فلسطينية في صورة “أرخبيل” تربطه جسور وأنفاق، وعاصمتها “في أجزاء من القدس الشرقية”، مع جعل مدينة القدس المحتلة عاصمة مزعومة لإسرائيل، وحل قضية اللاجئين خارج حدود إسرائيل.

ورفضت جامعة الدول العربية ومنظمة التعاون الإسلامي والاتحاد الإفريقي ودول عديدة، في مقدمتها تركيا، خطة ترامب؛ لكونها “لا تلبي الحد الأدنى من حقوق وتطلعات الشعب الفلسطيني المشروعة، وتخالف مرجعيات عملية السلام”.

وفيما يخص الملف الليبي، أشار لافروف إلى استمرار الاشتباكات بين الأطراف المتنازعة، وأن الأزمة الليبية لن تُحل عبر فعاليات ومؤتمرات مثل مؤتمر برلين.

وتشن قوات حفتر، منذ 4 أبريل/نيسان الماضي، هجوما للسيطرة على طرابلس مقر الحكومة المعترف بها دوليا. (الأناضول)

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق