لبنان:حزب الله يرشح “دياب” للحكومة.. و”المستقبل” تحجم

السياسي – أعلنت كتلة “الوفاء للمقاومة” في البرلمان اللبناني، التابعة لحزب الله، ترشيح حسان دياب، لرئاسة الحكومة اللبنانية المقبلة، خلفا لسعد الحريري الذي تقدم باستقالته، على وقع الاحتجاجات الجارية في البلاد.

من جانبها أبلغت كتلة “المستقبل” التابعة لتيار الحريري، رئيس الجمهورية ميشال عون، بقرارها “عدم تسمية” مرشح لخلافة الحريري في رئاسة الحكومة.

جاء ذلك عقب لقاء الرئيس اللبناني، بأعضاء كتلة المستقبل، في قصر بعبدا بالعاصمة بيروت، في إطار الاستشارات النيابية.

وعقب اللقاء، قال النائب عن “المستقبل”، سمير الجسر، في تصريحات للصحفيين، إن “الكتلة لم تسمّ أحدًا لرئاسة الحكومة”.

ولفت الجسر، إلى أن “طرح الكتلة كان تأليف حكومة من اختصاصيين، لكن يبدو أن هذا الطرح لم تكن له حظوظ كافية”.

وردًا على سؤال من جانب الإعلاميين، نفى أن يكون هناك أي سبب لتغيّب النائبة بهية الحريري، عن الاجتماع في القصر الرئاسي.

وانطلقت الاستشارات النيابية الملزمة في “قصر بعبدا”، صباح الخميس، ومن المقرر أن تستمر حتى مساء اليوم.

وقبيل الاستشارات، عقد رئيس الجمهورية ميشال عون، اجتماعًا مع رئيس حكومة تصريف الأعمال سعد الحريري، استغرق قرابة الربع ساعة.

وتحدّثت وسائل إعلام محلية، عن اتجاه عدد من الكتل النيابية إلى تكليف حسان دياب، وزير التعليم السابق في حكومة نجيب ميقاتي، لتشكيل الحكومة الجديدة.

وكانت مصادر مقربة من رئيس الجمهورية، أكدت مساء الأربعاء، أن موعد الاستشارات النيابية الملزمة لتسمية رئيس جديد للوزراء، هو الخميس، طالما لم يصدر عن الرئاسة جديد.

ومنذ أن استقالت حكومة الحريري، في 29 تشرين الأول/ أكتوبر الماضي؛ تحت وطأة احتجاجات شعبية، يطالب المحتجون بتشكيل حكومة تكنوقراط قادرة على التعامل مع الوضعين السياسي والاقتصادي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى