لبنانية تلقى مصرعها خنقاً على يد زوجها

السياسي -وكالات

لقيت الشابة اللبنانية “أمل فقيه” حتفها على يدي زوجها، الذي قام بخنقها بـ “نبريش أرجيلة” أمام أعين طفلهما البالغ من العمر سنتين ونصف.

وبعد وقوع الحادثة احتضن الطفل جثة والدته البالغة من العمر (33 عاماً) لساعات.

ومن الجدير بالذكر أن الجريمة المروّعة وقعت في ألمانيا وكانت أمل على أبواب الانفصال عن زوجها رسمياً بعد أن تقدمت بدعوى قضائية ضده عقب تعرضها للضرب من قبله مراتٍ عدة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى