لبنان : توقيف المتهم الرئيسي باشتباكات خلدة – فيديو

السياسي – أوقفت مخابرات الجيش اللبناني يوم الاثنين الشيخ عمر غصن ونجله على خلفية اشتباكات خلدة الأخيرة والتي راح ضحيتها 4 أشخاص خلال تشييع علي شبلي.

وأعلن غصن في فيديو من أمام مسجد خلدة أنه “يقف مع السلم الأهلي والعيش المشترك والدولة”.

وأكد: “سقفنا الشرعية وقائدنا هو قائد الجيش العماد جوزيف عون”.

وفي وقت سابق اليوم أعلنت قيادة الجيش أنه “بتاريخ 2 أغسطس داهمت دورية من مديرية المخابرات منازل عدد من المطلوبين في منطقة خلدة، وأوقفت المدعو “أ. ش”، وهو أحد المتورطين في إطلاق النار الذي حصل يوم الأحد باتجاه موكب تشييع المواطن علي شبلي، وأدى إلى سقوط عدد من الضحايا والجرحى.

وأضافت قيادة الجيش أنه تمت مباشرة التحقيق مع الموقوف بإشراف القضاء المختص، وتجري المتابعة لتوقيف باقي المتورطين.

وكانت أوساط مقربة من حزب الله قد كشفت اليوم أن الحزب أعطى الأجهزة الأمنية مهلة غير مفتوحة لتسليم المتورطين بأحداث خلدة، في وقت كثف الجيش عمليات دهم في خلدة، لتطويق أحداث أمس.

يذكر أنه في تطور دراماتيكي خطر استدعى تدخلا سياسيا وعسكريا لضبط الأوضاع الأمنية على الأرض، سقط 4 ضحايا في خلدة إثر إطلاق نار كثيف وقذائف “أر بي جي” استهدف موكب تشييع الشاب علي شبلي، الذي سقط بالأمس في عملية قتل ثأرية في الجية.

وفرض الجيش طوقا أمنيا في محيط سنتر شبلي بخلدة، وعمل على إجلاء مشاركين في الجنازة، بعد إطلاق النار المتبادل بين أفراد من عرب خلدة ومشاركين في التشييع.

المصدر: وسائل إعلام لبنانية

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى