لبنان :حزب الله يدين اغتيال لقمان سليم

السياسي – أدان “حزب الله” اللبناني، الخميس، عملية اغتيال الناشط الشيعي المعارض له “لقمان سليم”، الذي عثر عليه مقتولا داخل سيارته بمنطقة “العدوسية”، جنوبي البلاد.

وطالب الحزب، في بيان، الأجهزة القضائية والأمنية ‏المختصة، بـ”كشف مرتكبي الجريمة ومعاقبتهم، ومكافحة الجرائم المتنقلة في ‏أكثر من منطقة بلبنان، وما يرافقها من استغلال سياسي وإعلامي على حساب الأمن ‏والاستقرار الداخلي”.

وفي وقت سابق الخميس، عثرت قوات الأمن على سليم مقتولا داخل سيارته في منطقة الزهراني (جنوب)، عقب ساعات من اختفائه.

وذكرت وكالة الأنباء الرسمية، أن جثمان الناشط وجد مصابا بـ5 طلقات نارية، 4 في الرأس وواحدة في الظهر، في وقت تتواصل التحقيقات للكشف عن ملابسات الجريمة.

و”سليم” (58 عاما) ناشط بارز وأحد أبرز المعارضين لـ”حزب الله” الموالي لإيران، الذي يتمتع بسطوة ونفوذ كبيرين جنوبي لبنان.

وسبق أن تعرض الراحل لحملات تخوينية عدة من قبل أنصار “حزب الله” وحليفته “حركة أمل”، حتى أنهم دخلوا العام الماضي حديقة منزله، تاركين له رسالة تهديد، وملوحين برصاص وكاتم صوت.

وآنذاك، أصدر “سليم” بيانا حمل فيه مسؤولية تعرضه لأي اعتداء إلى “حزب الله” بزعامة “حسن نصر الله”، و”حركة أمل” برئاسة رئيس مجلس النواب “نبيه بري”.

وشهدت مختلف المدن اللبنانية، بينها بيروت وطرابلس وصيدا وزحلة، اليوم، مظاهرات منددة باغتيال “سليم”.

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى