لبنان: دعوات للتظاهر ضد حكومة دياب

دعا الحراك اللبناني إلى مسيرات احتجاجية بعد ظهر اليوم السبت، تنطلق من وزارة الداخلية وصولا إلى مجلس النواب، وذلك تحت شعار “لا ثقة للحكومة الجديدة”.

وتأتي المظاهرات غداة احتجاجات شهدتها بيروت، أكد خلالها المتظاهرون عزمهم على استمرار الحراك حتى تحقيق جميع مطالبهم.

وشهد لبنان مظاهرات عدة تحت عنوان “لا ثقة للحكومة” رفضا لحكومة دياب والمطالبة بإسقاطها، تزامنا مع دعوات لتحركات مماثلة في يوم نيل الثقة.

ومن المرجح أن تحصل حكومة دياب على ثقة البرلمان، وذلك بأصوات الكتل النيابية التي كلّفته، أي حزب الله وحلفاؤه، ويبلغ عددهم 69 نائبا من أصل 124.

وأعلن كل من “الحزب الاشتراكي” و”تيار المستقبل” و”القوات اللبنانية” و”حزب الكتائب” أنها لن تمنح الحكومة الجديدة الثقة.

ومن جانبه عقد المجلس الأعلى للدفاع في لبنان، يوم أمس الجمعة، اجتماعًا طارئا لبحث الأوضاع الأمنية في البلاد برئاسة الرئيس ميشال عون.

وشدد عون على أهمية ضبط الوضع الأمني للمحافظة على الاستقرار والسلم الأهلي من جهة وعدم التهاون مع أي محاولة للنيل من هيبة الدولة ومؤسساتها ومقراتها الرسمية.

كما أشار الرئيس عون إلى الأحداث الأخيرة التي وقعت منذ الاجتماع الأمني الأخير، مطالبا بالمزيد من التنسيق بين الأجهزة الأمنية لبسط الأمن في البلاد.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى