لماذا استبدلت أديل حذاءها بجوارب فاخرة؟

السياسي -وكالات

تخلت أديل عن ارتداء حذائها خلال عروض أدائها في لاس فيغاس، واستبدلته بزوج من الجوارب الفاخرة، حتى لا تنزلق أثناء أدائها على المسرح.

بدأت أيقونة الغناء البريطانية، أديل (34 عاماً) أخيراً عروضها في لاس فيغاس، يوم الجمعة، حيث ظهرت بثوب أسود أنيق لأداء مجموعة من أفضل أغانيها.

وتم الكشف عن أن أديل تخلت عن حذائها واكتفت بارتداء جوارب باهظة الثمن للتركيز على الغناء، ولتفادي سقوطها أثناء تأدية عرضها.

وفي حديثها إلى صحيفة وول ستريت جورنال، كشفت المغنية الشهيرة أديل أنها تخلت عن الإطلالات المختلفة واكتفت بزي موحد.

وكشفت أديل عن أن معظم فساتينها ستكون سوداء باستثناء قطعة بارزة متلألئة مثيرة، وأنها ستسمر بارتداء الجوارب الفاخرة دون حذاء خشية الانزلاق، وخاصة عندما تؤدي أغنية “أضرم النار في المطر”.

خلال عرضها، حظيت أديل بدعم صديقها ريتش بول (40 عاماً) الذي بدا أنيقاً في بدلة سوداء بينما كان يجلس بين الجمهور، إضافة إلى ابنها البالغ من العمر 10 سنوات.

وقد جعلت المغنية الأمسية لا تنسى وحميمية للمعجبين، الذين أفادوا بأنها مرت وسط الحشد وأجرت العديد من الدردشات معهم.

ومن الوجوه الشهيرة الأخرى التي حضرت الحدث مغني الراب البريطاني ستورمزي الذي جلس ضمن الحضور.

في هذه الأثناء، أشارت أديل إلى أن ليلة الافتتاح كانت مثالية، وقالت إنها كانت تشعر بالتوتر، قبل أن تشكر المعجبين على القدوم مرة أخرى بعد تأجيل الحفل لوقت طويل، وفق ما أوردت صحيفة ديلي ميل البريطانية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى