لماذا يرتدي الملك تشارلز دائماً نفس الخاتم الذهبي؟

السياسي -وكالات

تشتهر العائلة المالكة البريطانية بمجموعة مجوهراتها النفيسة عالمياً، ابتداء من التيجان الباهظة الثمن وانتهاء بالأقراط المرصعة بالماس.

وبحسب الخبراء، فإن بعض قطع المجوهرات التي تعود للعائلة المالكة في بريطانيا، معروفة أكثر من غيرها لأن أفراد العائلة المالكة يرتدونها على الملأ بشكل متكرر.

على سبيل المثال، اشتهر خاتم خطوبة كيت ميدلتون على نطاق واسع، وأظهرت إحصائية على غوغل أن أكثر من 168 ألف شخص بحث عن صور الخاتم عبر محرك غوغل في العام المنصرم. كما تصدرت أقراط اللؤلؤ المذهلة التي ارتدتها ميغان ماركل في جنازة الملكة.

إحدى قطع المجوهرات التي تم الاهتمام بها بشكل استثنائي، هي خاتم الملك تشارلز الثالث الذهبي الذي اعتاد أن يرتديه منذ منتصف السبعينيات.

مع اقتراب عيد ميلاد الملك الرابع والسبعين، ألقى الخبراء نظرة أعمق على الخاتم الذهبي الذي من الواضح أنه المفضل لدى الملك. وأظهر الفحص الدقيق أنه خاتم مصنوع من الذهب الويلزي ويزن 20 غراماً.

يستخدم أفراد العائلة المالكة الذهب الويلزي في صناعة خواتم زفافهم منذ أن تزوجت الملكة الأم من دوق يورك في 26 أبريل 1923. ويُعتقد أن العديد من قطع المجوهرات قد صُنعت من مجموعة الملكة الشخصية في ويلز.

تم نقش خاتم الملك برمز أمير ويلز، وهو بمثابة تذكير بأنه على الرغم من أنه ولد ليحكم، فقد أمضى تشارلز 64 عاماً من حياته كأمير لويلز.

ومن المعروف على نطاق واسع أن الملك تشارلز قد امتلك وارتدى نفس الخاتم منذ سبعينيات القرن الماضي، وقد تم ارتداء الخاتم الذي يعود تاريخه إلى 175 عاماً، من قبل عم الملك، الأمير إدوارد، دوق وندسور.

ووفقاً لخبراء الذهب، فإن ثمن خاتم مشابه لخاتم الملك يباع في الأسواق بحوالي 4000 جنيه استرليني أي ما يعادل 4693 دولار أمريكي.

يذكر بأن الاحتفالات بعيد ميلاد الملك تشارلز الـ 74، بدأت في وقت مبكر يوم الثلاثاء، حيث تلقى بطاقة معايدة مبكرة من ميسون هيكس، عمدة أطفال ليدز البالغ من العمر 10 سنوات فقط، وفق ما أورد موقع “ميترو” الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى