لوفتهانزا تتوقع مزيدا من القيود في الرحلات الجوية على غير المطعمين

السياسي -وكالات

يتوقع رئيس شركة “لوفتهانزا” الألمانية للطيران، كارستن شبور، فرض مزيد من القيود على الركاب غير المطعمين في جميع أنحاء العالم.

وقال شبور في تصريحات لصحيفة “فيست دويتشه ألجماينه تسايتونغ” الألمانية الصادرة السبت: “نرى هذا الاتجاه في جميع أنحاء العالم. سيتم الإبقاء على الحرية العالمية لأولئك الذين تم تطعيمهم والذين تعافوا من إصابة بكورونا”.

تجدر الإشارة إلى أن هناك بالفعل قيود على أولئك الذين لم يتلقوا تطعيم كورونا. وعلى سبيل المثال، لا يُسمح لمواطني الاتحاد الأوروبي بدخول الولايات المتحدة الأمريكية إلا إذا كانوا تلقوا تطعيما كاملا، كما يتعين عليهم تقديم نتائج سلبية لاختبار كورونا.

وأكد شبور على مزايا التطعيم الإجباري، حيث سيُجرى تطبيقه في النمسا اعتبارا من شباط/ فبراير .2022 كما يرى أنه من الإيجابي أيضا فرض التطعيم الإجباري على أطقم الطيران، وهو ما تم تطبيقه بالفعل في شركة “سويس” التابعة للوفتهانزا، مشيرا إلى أنه “تم تطعيم جميع عاملي أطقم الطيران تقريبا” في شركتي “سويس” و”أوستريان” التابعتين للوفتهانزا، وقال: “في ألمانيا بلغت نسبة المطعمين بين أطقم الطيران أكثر من 90%”.

وذكر شبور أن شركته لديها خبرات جيدة الآن مع قاعدة “3G” المطبقة على الرحلات الداخلية، وقال: “نحن نعمل دون مشكلات حتى الآن في الرحلات الداخلية تحت قاعدة 3G منذ هذا الأسبوع، والتي تنطبق أيضا على أطقمنا”.

ووفقا لقاعدة 3G، يُسمح بركوب الطائرات لأولئك الذين تلقوا تطعيما ضد كورونا أو تعافوا من كوفيد-19، أو من يحملون نتائج سلبية لاختبارات كورونا.

وعن معدل التطعيم في ألمانيا، المنخفض مقارنة بالدول الأوروبية الأخرى، قال رئيس لوفتهانزا: “اشعر بخيبة أمل لأن شعب الشعراء والمفكرين ليس أكثر استنارة وانفتاحا على الطب الحديث والتكنولوجيا”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى