ليبيا: الدبيبة يقترح حكومة وحدة واسعة

اقترح رئيس الوزراء الليبي، المعين عبد الحميد الدبيبة، تشكيل حكومة وحدة كبيرة تضم 35 عضوا، وفق ما قال مكتبه يوم أمس، الجمعة، قبل اجتماع يعقده البرلمان يوم الإثنين، لمناقشة التصديق على حكومته.

وجرت مفاوضات مكثفة بين الفصائل المتحاربة في ليبيا وزعماء إقليميين وسياسيين ذوي نفوذ بشأن قائمة مجلس الوزراء، لكن مسؤولا قال إن المحادثات مستمرة بشأن ما إذا كان سيتم تقليص عدد الوزراء.

وأشارت نسختان مختلفتان قليلا من القائمة أطلع مسؤولون ليبيون “رويترز” عليها إلى تولي لمياء بوسدرة، وزيرة الثقافة السابقة، وزارة الخارجية وخالد مازن وزارة الداخلية.

وبحسب القائمتين سيشغل الدبيبة منصب وزير الدفاع. وتضم الأسماء أيضا نائبين لرئيس الوزراء من شرق ليبيا وغربها.

وتم اختيار الدبيبة من خلال محادثات أجرتها الأمم المتحدة في جنيف مطلع الشهر الماضي لرئاسة حكومة وحدة مؤقتة للإشراف على الاستعداد للانتخابات المزمع إجراؤها في نهاية هذا العام.

وانقسمت ليبيا منذ سنوات بين حكومة الوفاق الوطني المعترف بها دوليا في طرابلس وقوات شرق ليبيا (الجيش الوطني الليبي) بقيادة خليفة حفتر.

ويهدف البرلمان المنقسم إلى الاجتماع يوم الاثنين في مدينة سرت الواقعة على خط المواجهة ويسيطر عليها الجيش الوطني الليبي. ولكن بعض أعضاء البرلمان المتمركزين في الغرب شككوا في الحضور مشيرين إلى وجود مرتزقة روس هناك.

وقال مصدر في الجيش الوطني الليبي إن المرتزقة انسحبوا من الخطوط الأمامية والمطار. ولم يتم بعد فتح الطريق الساحلي الرئيسي عبر خط المواجهة في سرت رغم أن بعض أعضاء البرلمان قالوا إنهم يتوقعون أن يفتح يوم السبت.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى