مؤتمر طارئ لوزراء تجارة مجموعة العشرين اليوم

ذكرت صحيفة نيكي الاقتصادية اليومية أن وزراء تجارة مجموعة العشرين سيعقدون مؤتمرا طارئا عن طريق دائرة تلفزيونية مغلقة، اليوم الإثنين، لمناقشة التعاون بشأن سلاسل الإمداد.

وبحسب نيكي من المرجح أن يؤكد الوزراء على التعاون لتعزيز سلاسل الإمداد والحفاظ عليها في مواجهة تداعيات تفشي فيروس كورونا.

وقد تعهد زعماء دول مجموعة العشرين للاقتصادات الكبرى بضخ أكثر من 5 تريليونات دولار في الاقتصاد العالمي للحد من ضياع فرص العمل ونقصان الدخل نتيجة تفشي فيروس كورونا و”بذل كل ما يمكن للتغلب على هذه الجائحة”.

وأبدى الزعماء وحدة تجاوزت أي مظهر للوحدة منذ تأسيس المجموعة خلال الأزمة المالية في 2008-2009، وقالوا في القمة التي انعقدت عبر دائرة تلفزيونية مغلقة إنهم ملتزمون باتخاذ وتطبيق كافة الإجراءات الصحية الضرورية للحد من انتشار الفيروس.

وقالوا في بيانهم الختامي: “تلتزم مجموعة العشرين ببذل كل ما يمكن للتغلب على هذه الجائحة، بالتعاون مع منظمة الصحة العالمية وصندوق النقد الدولي ومجموعة البنك الدولي والأمم المتحدة والمنظمات الدولية الأخرى”.

وحمل البيان نبرة تصالحية كانت هي الأبرز للمجموعة بشأن التجارة منذ أعوام، إذ تعهد الزعماء “بضمان تدفق الإمدادات الطبية الحيوية والمنتجات الزراعية الضرورية والسلع والخدمات الأخرى عبر الحدود”، إلى جانب العمل على “معالجة الاضطرابات في سلاسل الإمداد العالمية”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى