مئات الإصابات بمواجهات في الضفة وقمع تظاهرة بالشيخ جراح

السياسي – أصيب مئات الفلسطينيين في مواجهات اندلعت مع قوات الاحتلال على جبل صبيح في بلدة بيتا جنوب محافظة نابلس.

وقالت جمعية الهلال الأحمر الفلسطيني، إن 435 فلسطينيا أصيبوا في بلدتي بيتا وبيت دجن قضاء نابلس، منها 8 بالرصاص الحي، و84 بالرصاص المطاطي.

وأصيب مئات الفلسطينيين في المواجهات المندلعة بالاختناق نتيجة استنشاق الغاز المسيل للدموع، والضرب من جنود الاحتلال.

وفي كفر قدوم، أصيب عشرات الفلسطينيين بالاختناق بالغاز المسيل للدموع، خلال قمع قوات الاحتلال الإسرائيلي للمسيرة الأسبوعية شرق قلقيلية.

ونقلت “وفا” عن الناطق الإعلامي في إقليم قلقيلية، مراد شتيوي، أن جنود الاحتلال اقتحموا البلدة قبل انطلاق المسيرة، ونصبوا كمائن في منازل مهجورة، واعتدوا على المشاركين في المسيرة بإطلاق الرصاص المعدني المغلف بالمطاط، وقنابل الغاز المسيل للدموع، ما أدى إلى إصابة العشرات بالاختناق.

وفي بيت أمر شمال الخليل، قالت جمعية الهلال الأحمر الفلسطيني، في بيان، إن طواقمها تعاملت مع إصابتين بالرصاص الحي، و18 إصابة بالرصاص المعدني المغلف بالمطاط، و18 إصابة بالاختناق، و3 إصابات بالحروق، خلال مواجهات بالبلدة.

وشيع المئات من الفلسطينيين جثمان الشهيد شوكت خالد عوض (20 عاما)، الذي قتل برصاص الجيش الإسرائيلي، الخميس، خلال مواجهات في بلدة “بيت أمر”.

فيما ذكرت وكالة الأنباء الفلسطينية الرسمية “وفا”، أن قوات الاحتلال هاجمت موكب تشييع الشهيد، وأطلقت الرصاص المعدني المغلف، وقنابل الصوت، والغاز المسيل للدموع، والمياه العادمة، بكثافة صوب المشيعين.

في سياق آخر، قمعت قوات الاحتلال مظاهرة في حي الشيخ جراح في القدس المحتلة.

وشارك عشرات الفلسطينيين، بينهم نواب، في حي الشيخ جراح ضد تهجير سكانه.

و صادر الاحتلال أعلاما فلسطينية رفعها المشاركون الذين هتفوا ضد الاستيطان ومحاولات تهجير الفلسطينيين من مدينة القدس”.

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى