ماسك يخسر 6 مليارات بعد تراجع سهم تيسلا

السياسي – سجلت ثورة الرئيس التنفيذي لشركة “تيسلا” للسيارات الكهربائية، إيلون ماسك، تراجعا قدره 6 مليارات دولار، وتأخر إلى المركز الثالث على قائمة فوربس للمليارديرات.

وجاءت خسائر ماسك بعد تقلبات في البورصة، تراجع على إثرها سهم “تيسلا” بما يقارب 5% ليصبح صافي ثروته 150 مليار دولار.

وفي كانون الثاني/ يناير الماضي، أصبح رجل الأعمال الأمريكي أغنى رجل في العالم، بثروة تجاوزت قيمتها 185 مليار دولار.

لكنه تراجع بعد أسبوع واحد فقط لصالح الرئيس التنفيذي لشركة “أمازون” جيف بيزوس.

كما تفوق ماسك على بيل غيتس في تشرين الثاني/ نوفمبر الماضي، والذي كان يحتل المركز الثاني في قائمة الأثرياء.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى