ما هي نترات الأمونيوم التي تسببت بانفجار بيروت الغامض؟

قالت وسائل إعلام عربية ودولية، إن نترات الأمونيوم هي المسبب الرئيسي، للانفجار الغامض، الذي هز العاصمة اللبنانية بيروت، وأدى إلى وقوع الكارثة فيها.

وأدى الانفجار إلى مقتل العشرات، وإصابة الآلاف، وتم رصده بأجهزة قياس الزلازل في عدد من دول العالم، الأمر الذي يؤكد أن الانفجار كان ضخماً، فما هي المادة التي تسببت بهذا الانفجار.

نترات الأمونيوم، هي مركب كيميائي صيغته الكيميائية هي (NH 4NO 3)، وهو مادة صلبة بلورية بيضاء اللون وشديدة الذوبان في الماء، يشيع استخدامه في الزراعة كسماد غني بالنتروجين.

وتتضمن استخداماته الرئيسية الأخرى كمادة لتحضير المتفجرات
التي تستخدم في التعدين، التحجير، والإنشاءات المدنية، وهو مكون أساسي في (ANFO)، (مزيج نترات الأمونيوم/زيت الوقود)، وهو مادة متفجرة صناعية شائعة تشكل 80% من المتفجرات المستخدمة في أمريكا الشمالية؛ وتستخدم بتركيبات شبيهة في صنع العبوات الناسفة، توقفت الكثير من البلدان عن استخدام نترات الأمونيوم في التطبيقات الاستهلاكية، نظراً للمخاوف المتعلقة بإحتمالية إساءة استخدامها.

وتتواجد نترات الأمونيوم في الطبيعة كمعدن طبيعي (gwihabaite – نظير الأمونيوم من النتر، ومركبات نترات آخرى مثل نترات الصوديوم المعروفن بالنتريت) في المناطق الجافة في صحراء أتاكاما في تشيلي، وعادة ما يتواجد كقشرة على الأرض و/أو بجانب النترات الأخرى، الأيودات، ومعادن الهاليدات.

وفي الماضي، كان يتم تعدين نترات الأمونيوم، لكن ما يقرب من 100% من المادة الكيميائية المستخدمة حالياً اصطناعية.

ونترات الأمونيوم مادة كيماوية مؤكسدة شديدة مما يسهل تنفيذ التفجيرات بواسطتها، إذ يمكن تفجيرها لدى تسخينها بشدة، أو تحويلها إلى متفجرات شديدة في حالة استخدامها مع الوقود القابل للاحتراق، أو لدى وضعها مع المتفجرات الاخرى التي يراد زيادة قوتها التفجيرية، وتستخدم هذه المادة في المناجم، كما يستعملها مختلف جيوش العالم.

ووفقاً للتصنيفات المعتمدة من قبل إدارات الدفاع المدني، فإن نترات الأمونيوم، يمكن إدراجها ضمن المتفجرات التي تقترب من صنوف المتفجرات السريعة التي تتراوح السرعة الانفجارية لها بين 3000 وأكثر من 8500 متر في الثانية.

وتقع السرعة الانفجارية لنترات الأمونيوم بين 2500 و2700م في الثانية، وللمقارنة تبلغ السرعة الانفجارية لمادة “تي. أن. تي” الشديدة الانفجار 6900 م/ثانية، بينما تتراوح بالنسبة للنتروجليسرين بين 7500 و8000 م/ثانية.

وتستخدم نترات الأمونيوم في بعض الحقائب المقاومة للبرودة، وتنحل في الماء في التفاعلات الماصة للحرارة، كما كانت تستخدم مع أنواع “الوقود” المتفجرة الأخرى بشكل مستقل مثل نترات الگوانيدين.

هذا وتتفاعل نترات الأمونيوم مع المواد القابلة للاشتعال والاختزال لأنها مادة مؤكسدة قوية. على الرغم من أنها تستخدم بشكل أساسي لصناعة الأسمدة، إلا أنه يمكن استخدامها في تصنيع المتفجرات، وكان تستخدم في بعض الأحيان لنسف الأرض لصنع أحواض المزارع، كما تستخدم لتعديل معدل تفجير المتفجرات الأخرى، مثل ثلاثي نترو التولوين على شكل أماتول.

وتبلغ الرطوبة النسبية الحرجة لنترات الأمونيوم 59.4%، الرطوبة الزائدة سوف تمتص من الغلاف الجوي. لذلك، من المهم تخزين نترات الأمونيوم في حاوية محكمة الإغلاق. خلاف ذلك، يمكن أن تتجمع في كتلة صلبة كبيرة.

ويمكن أن تمتص نترات الأمونيوم ما يكفي من الرطوبة للتسييل، كما أن مزج نترات الأمونيوم مع بعض الأسمدة الأخرى يمكن أن يقلل من الرطوبة النسبية الحرجة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى