متحدث عسكري للحوثي يدعو الشركات الأجنبية لمغادرة الإمارات

السياسي – دعا الناطق باسم قوات الحوثي العميد يحيى سريع، الشركات الأجنبية، في دولة الإمارات، إلى مغادرتها، بعد القصف الذي نفذه التحالف العربي الليلة على صعدة، والذي راح ضحيته قرابة 100 بين قتيل وجريح وفقا للصليب الأحمر الدولي.

وقال سريع في تغريدة، عبر حسابه بموقع تويتر، “بعد المجازر التي ارتكبها طيران العدوان السعودي الأمريكي الإماراتي اليوم بحق شعبنا العزيز، ننصح الشركات الأجنبية في دويلة الإمارات بالمغادرة كونهم يستثمرون في دويلة غير آمنة طالما وحكام هذه الدويلة مستمرون في العدوان على بلدنا”.

وكانت اللجنة الدولية للصليب الأحمر في اليمن، أعلنت الجمعة، أن هجوما تعرضت له مراكز اعتقال في صعدة شمال غربي البلاد، أسفر عن مقتل وإصابة أكثر من 100 معتقل.

وأوضحت اللجنة، في بيان مقتضب عبر تويتر، أن “مراكز الاعتقال تعرضت الجمعة لهجوم، ولا يزال عمال الطوارئ يقومون بالبحث عن الضحايا وسط الأنقاض”.

وأعربت عن “قلقها إزاء تصاعد الأعمال العدائية خلال الأيام الأخيرة، بما في ذلك الهجمات على المدن في جميع أنحاء اليمن والمملكة العربية السعودية والإمارات العربية المتحدة”.

 

وأضافت: “نشجب الخسائر البشرية التي سببها هذا التصعيد، ومن الضروري أن نحمي أرواح الناس في النزاعات المسلحة”، مشددة على أن “الخسائر البشرية التي نشهدها في اليمن غير مقبولة”.

وفي وقت سابق الجمعة، اتهم محمد عبد السلام الناطق باسم جماعة الحوثي، طيران التحالف “باستهداف السجن الاحتياطي في صعدة”.

وندد عبد السلام، في تغريدة، بما سماها “مجازر العدوان بحق نزلاء سجن صعدة والمدنيين في الحديدة وصنعاء واستهداف المنشآت المدنية”.

وكانت جماعة الحوثي، أعلنت مسؤوليتها عن هجمات على العاصمة الإماراتية أبو ظبي قبل أيام، بواسطة طائرات مسيرة، وصواريخ بالستية.

وتسببت الهجمات التي استهدفت أبو ظبي، في انفجار صهاريج بترولية في منطقة مصفح الصناعية، وانفجار في مشروع مبنى جديد بمطار أبو ظبي، نجم عنها سقوط 3 قتلى من جنسيات باكستانية وهندية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى