متحف نادال يفتتح مساحة مخصصة لأندية الليغا

السياسي -وكالات

فتح متحف رافائيل نادال، الواقع في منشآت الأكاديمية التي يمتلكها نجم التنس الإسباني، في جزيرة مايوركا، مساحة جديدة مخصصة لأندية كرة قدم التي تنافس في “الليغا”.

يحتوي المعرض على قمصان أبطال قسمي الدرجة الأولى والثانية في الدوري الإسباني، وشاشة تفاعلية، حسبما ذكر القائمون على هذه المبادرة.

وسيتمكن زوار المعرض من الوصول إلى المحتوى المرتبط بـ42 فريقاً في “الليغا”، والشعارات والكرة الرسمية وكؤوس المنافسة، وحتى على مقاعد البدلاء، بحيث يشعر المشجعون، وكأنهم لاعبون محترفون حقيقيون.

ويضيف البيان: “الهدف هو تقريب المنافسة بشكل أكبر من أكثر من 50 ألف زائر يأتون كل عام إلى هذا المتحف الأيقوني المخصص لشخصية رافا نادال، والعديد من الرياضيين الآخرين ذوي المكانة العالمية الرفيعة”.

وتتألف رابطة الدوري الإسباني من أندية ومؤسسات رياضية تشارك في الفئات الاحترافية للبطولة المحلية، أي الدرجتين الأولى والدرجة الثانية.

ويمثل هذا المعرض أول عمل ضمن اتفاقية التعاون الموقعة العام الماضي بين “لا ليغا” من جهة، وأكاديمية رافائيل نادال، برعاية موفيستار من جهة أخرى.

ويحتوي متحف رافا نادال على المعرض الأول، والوحيد للجوائز التي حققها “الماتادور” طوال حياته المهنية، بالإضافة إلى تذكارات وأشياء تبرعت بها شخصيات رياضية كبيرة، مثل مايكل جوردان، وتايغر وودز، وروجر فيدرر، وأوسين بولت، وسيرينا ويليامز، وباو جاسول، وليونيل ميسي، وكريستيانو رونالدو.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى