متفوقة على باتريوت.. إس-500 الروسية تدخل الخدمة في 2021

السياسي – أعلن نائب وزير الدفاع الروسي، “ألكسي كريفوروتشكو”، الأربعاء، دخول منظومات الدفاع الجوي من طراز “إس-500″، إلى الخدمة رسميا، العام المقبل.

وقال “كريفوروتشكو”، إنه “من المخطط إنجاز اختبارات منظومات الصواريخ للدفاع الجوي إس-500، ومحطة الرادارات فورونيج، التي يبلغ نطاق موجاتها مترا، ودخولها للخدمة العسكرية عام 2021”.

وأكد في تصريحات نقلتها صحيفة “كراسنايا زفيزدا” التابعة للوزارة، استمرار وتيرة التزود بالأنواع الحديثة للأسلحة والمعدات في العام 2021.

وتنتمي “إس-500” إلى جيل جديد من منظومات صواريخ الدفاع الجوي (أرض-جو)، وتملك القدرة على اعتراض الأهداف على ارتفاعات عالية، وهي قادرة على تدمير الأهداف الباليستية، والطائرات والمروحيات والأهداف الجوية الأخرى، بالإضافة إلى الصواريخ المجنحة.

ويبلغ نصف قطر منطقة التدمير الخاصة بمنظومة “إس-500” حوالي 600 كيلومتر، بحسب “سبوتنيك”.

وبإمكان المنظومة الجديدة، اكتشاف وتدمير ما يصل إلى 10 أهداف باليستية تفوق سرعة الصوت تحلق بسرعة تصل إلى 7 كيلومترات في الثانية، ما يعني تفوقها على منافسها الأمريكي “باتريوت المتقدم”.

وتتنبأ مجلة “ناشيونال إنترست” الأمريكية، بأن منظومة الدفاع الجوي الروسية “إس-500″، ستكون قادرة على إسقاط مقاتلات “إف-35” الأمريكية، التي أنفقت الولايات المتحدة، مليارات الدولارت لتطويرها.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى