متهم بالاغتصاب يغسل ملابس 2000 امرأة لمدة 6 أشهر

السياسي – أُطلق سراح رجل هندي متهم بمحاولة اغتصاب، بكفالة، لكن بشرط أن يغسل ويكوي ملابس جميع النساء في قريته لمدة 6 أشهر.

وسيتعين على لالان كومار (20 عامًا)، شراء المنظفات والمواد الأخرى اللازمة لتوفير خدمات الغسيل المجانية لمدة 6 أشهر لملابس نحو 2000 امرأة في قرية ماجهور بولاية بيهار، بموجب الحكم الصادر، أمس الأربعاء.

وقال ضابط الشرطة في منطقة مادهوباني بولاية بيهار، سانتوش كومار سينغ، إن كومار الذي يغسل الثياب لكسب عيشه، كان قد أُوقف، في أبريل/ نيسان الماضي، بتهم تشمل محاولة الاغتصاب.

نتنياهو مستبقًا خطاب بينيت في الأمم المتحدة: عليه أن يتعلم من خطاباتي
ميرور تكشف كواليس اقتراب كلوب من الشجار مع جيمس ميلنر
ولم يحدد بعد موعد لمحاكمته.

وقالت رئيسة المجلس القروي، نسيمة خاتون، إن ”جميع نساء القرية سعيدات بقرار المحكمة“.

وأضافت خاتون، وهي إحدى الشخصيات البارزة في القرية التي ستراقب كومار أنه ”أمر تاريخي، وسيعزز ذلك احترام المرأة، ويساعد على صون الكرامة“.

ورأت نساء في القرية أن هذا الحكم كان له أثر إيجابي، إذ فتح النقاش في القرية بشأن الجرائم ضد النساء.

وقالت أنجوم بيروين إن ”هذه خطوة رائعة، ونوع مختلف من العقاب يبعث برسالة إلى المجتمع“.

وعُدّلت قوانين الاغتصاب في الهند بعد اغتصاب جماعي، العام 2012، في نيودلهي، لكن عدد الجرائم لا يزال مرتفعًا، إذ تم الإبلاغ عن أكثر من 28 ألف حالة اغتصاب العام 2020.

وتواجه الشرطة منذ زمن بعيد اتهامات بعدم بذل جهود كافية لمنع جرائم العنف والفشل في إحالة قضايا الاعتداء الجنسي إلى المحكمة.

وفي مارس/ آذار 2020، تم إنزال حكم الإعدام شنقا بحق 4 رجال مدانين بالضلوع في جريمة اغتصاب جماعي أودت بحياة طالبة داخل حافلة في نيودلهي وأثارت صدمة في الهند والعالم نهاية 2012.

وأوضح مدير سجن تيهار، سانديب غويل، حينها أن حكم الإعدام شنقًا أُنزل بحق كل من موكيش سينغ، فيناي شارما، باوان غوبتا و أشكاي ثاكور.

وأُدينت هذه المجموعة في الأول من فبراير/ شباط 2020، لارتكابها جريمة وحشية ضد جيوتي سينغ الطالبة التي كانت تبلغ من العمر 23 عامًا.

وتناوب الأربعة على الاعتداء جنسيًا على الشابة في حافلة أثناء تجولها في شوارع نيودلهي ليلًا ثم ألقوا بها على قارعة الطريق، وتوفيت بعد أسبوعين في أحد المستشفيات جراء تعرضها لجراح داخلية خطرة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى