محاكمة نيشان في اكتوبر بسبب اردوغان

قررت النيابة العامة في بيروت إحالة نيشان إلى المحاكمة في الثامن من أكتوبر المقبل بتهمة الإساءة إلى تركيا.

وفي تغريدة  له يوم الجمعة جدد نيشان تنديده بإرودغان، على خلفية تحويل كنيسة أيا صوفيا إلى مسجد.

Font Awesome Icons

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعي:

وغرد نيشان عبر حسابه على موقع “تويتر”: “كما استَنْكَرْتُ تحويل مَسْجِدَيْ إشبيلية وقرطبة إلى كنائس، اليوم صَوْتي يُعانِقُ ملايين الأصوات التي تستنكر تحويل كاتدرائية #آيا_صوفيا إلى مسجد. الاعتداء على مُقَدّسات المساجد والكنائس مُدان”.

وتابع: “تحويل كنيسة آيا صوفيا الى مسجد لن يجعل منك #خليفة_للمؤمنين. #عن_جَدّ_خبيث”.

وكان المحامي اللبناني محمد زياد جعفيل تقدم ببلاغ ضد نيشان متهما إياه بـ”الإساءة إلى تركيا”.

وكان قاض لبناني أصدر قرارا الشهر الماضي بمنع وسائل الإعلام من نشر تصريحات للسفيرة الأميركية في بيروت وإجراء أي مقابلة معها على خلفية تصريحات أدلت بها بشأن حزب الله.

وقالت الخارجية الأميركية حينها إن “التفكير في استخدام القضاء لإسكات حرية التعبير وحرية الصحافة أمر سخيف”.

أعلنت الخارجية اللبنانية أنها وجهت كتابا إلى وزارة الإعلام اللبنانية لاتخاذ قرار مناسب بشأن الإساءة لتركيا ورئيسها خلال برنامج تلفزيوني.

وقالت الخارجية في بيان لها إن السلطات التركية دانت ما جاء في الحلقة، وطالبت بـ”تدخل السلطات المختصة لضمان احترام الأصول على منصات وسائل الإعلام اللبنانية، ولا سيما كرامة الدولة التركية ممثلة برئيسها”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى