محتجون يغلقون موانئ البحر الأحمر بالسودان

السياسي – أعلن مجلس قبلي شرقي السودان، اليوم السبت، إغلاق موانئ بالبحر الأحمر والطريق القومي بين مدينة بورتسودان والعاصمة الخرطوم، لليوم الثاني على التوالي.

جاء ذلك في تصريحات القيادي والمستشار القانوني بـالمجلس الأعلى لنظارات البجا أحمد موسى، شرقي البلاد.

وقال، إن المحتجين أغلقوا الطريق إلى موانئ بولاية البحر الأحمر، والميناء الجنوبي ببورتسودان، وسواكن.

وأضاف “أحمد” أن تنظيمات سياسية ومجتمعية شاركت منذ، يوم الجمعة، في إغلاق ولايات شرق السودان، حتى تستجيب الحكومة لمطالبها.

وأردف أن المطالب تشمل حل الحكومة، وإلغاء مسار شرق السودان في اتفاقية السلام الموقعة بجوبا، وفتح منبر تفاوضي مع الحكومة حول قضايا شرق السودان، ومنح الإقليم موارده ونسبة مشاركة بالسلطة المركزية.

وأكد “أحمد” أنه سيتم اتخاذ خطوات تصعيدية أخرى في الأيام القادمة تشمل وقف الرحلات الجوية إلى مطار بورتسودان ومنع شركات التعدين عن العمل إلى حين الاستجابة للمطالب”.

وفي 5 يوليو/ تموز الماضي، أغلق المجلس، الطريق القومي بين الخرطوم وبورتسودان لـ3 أيام، قبل إرسال الحكومة وفدا وزاريا في الـ17 من الشهر ذاته للتفاوض معهم حول مطالبهم.

ويحتج المجلس، على مسار الشرق المضمن في اتفاق السلام الموقع في جوبا، بين الخرطوم وحركات مسلحة متمردة.

ويشتكي “المجلس” من تهميش مناطق الشرق، ويطالب بإلغاء المسار، وإقامة مؤتمر قومي لقضايا الشرق، ينتج عنه إقرار مشاريع تنموية به.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى