محمد سعيد الصحاف في ذمة الله

السياسي-وكالات

توفى اليوم صباحا وزير الاعلام الاسبق ابان عهد الحكم الوطني في العراق محمد سعيد الصحاف، عن عمر يناهز الثمانين عاما .

ولعب الصحاف دورًا كبيرًا في سير الأحداث، وبرز الصحاف خصوصا بمؤتمراته الصحفية التي كان يعلن فيها عن انتصارات القوات العراقية المتتالية بينما كانت القوات البرية تتقدم بشكل مضطرد إلى حدود بغداد. وفي آخر مؤتمر صحفي له في يوم سقوط بغداد عام 2003م، أعلن الصحاف أن الأمريكان “ينتحرون الآن بالالاف على أسوار بغداد”.

واشتهر الصحاف بسبه اللاذع لقوات التحالف بوصفهم بعبارات فصيحة جزلة. منها: العلوج، والسم والعلقم، والمرتزقة، والأوغاد وغيرها كثير.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى