مخاوف من انتقال “كورونا” إلى نائب ترامب ومسؤولين في البنتاغون

كشفت وسائل إعلام أمريكية، عن مخاوف انتقال فيروس كورونا إلى مايك بنس، نائب الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، وأعضاء من وزارة الدفاع (البنتاغون)، بعد زيارتهم أكاديمية عسكرية في ولاية فلوريدا، كان من بين طلابها، مصاب بالفيروس.

وأعلنت أكاديمية ساراسوتا العسكرية في فلوريدا، جنوب شرقي الولايات المتحدة، في بيان، الإثنين، أنّ أحد طلابها ووالدته تم وضعهما قيد الحجر الصحي، بدءا من اليوم، على خلفية إصابتهما بكورونا، حسبما نقلت مجلة “نيوزويك” الأمريكية الأسبوعية.

وأضافت أن تشخيص إصابة الطالب بكورونا، جاء بعد أيام من مخالطته أعضاء من البنتاغون كانوا برفقة نائب الرئيس، في زيارة أجراها منذ أيام إلى المدرسة.

كما أشارت إلى أن الطالب “لم تكن تظهر عليه أي أعراض إثر إصابته بكورونا”، وكان متواجدا في المدرسة خلال زيارة بنس، لكنه لم يصافحه باليد، على غرار زملاء آخرين له.

غيّر أن كريستينا باومان، المدير التنفيذية للمدرسة، طالبت بفرض حجر صحي “على كل شخص تواصل مع المصابين الاثنين، كإجراء احترازي”، حسب المصدر ذاته.

وظهر الفيروس لأول مرة، في مدينة ووهان وسط الصين، في 12 ديسمبر/ كانون الأول 2019، وانتشر لاحقا في 77 دولة، بينها 13 دولة عربية، ما تسبب في حالة رعب تسود العالم أجمع.

وأعلنت منظمة الصحة العالمية، نهاية يناير/ كانون الثاني الماضي، حالة الطوارئ على نطاق دولي لمواجهة تفشي الفيروس القاتل.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق