مرزوق الغانم يدعو لدعم القوى الناعمة للشعب الفلسطيني

السياسي – دعا رئيس مجلس الأمة الكويتي، مرزوق علي الغانم، إلى دعم القوى الناعمة للشعب الفلسطيني نظرا لدورها في حفظ الذاكرة الفلسطينية ومعززة لشهادة صاحب الأرض، على حد قوله.
ونقلت وكالة الأنباء الكويتية عن الغانم كلمة ألقاها أمام المؤتمر الطارئ للاتحاد البرلماني العربي بشأن الأوضاع في القدس المحتلة، المنعقد حاليا في العاصمة المصرية القاهرة.
وشدد الغانم خلال كلمته على ضرورة تعزيز وحدة الشعب الفلسطيني والمصالحة الوطنية الفلسطينية كشرط استراتيجي وحيد لتعزيز صمود الشعب الفلسطيني وإنهاء حالة التشرذم والتشظي السياسي
وأوضح رئيس مجلس الأمة الكويتي أن “كل اجتماع ومنتدى ومحفل يذكر فيه اسم فلسطين مهم وكل نشرة أخبار وبيان ومقال ومنشور يردد اسم القدس وسائر مدن فلسطين ضرورية ومؤثرة”، مشيرا إلى أن “الصراع مع العدو كان وما زال هو صراع بين الذاكرة والنسيان وصراع الوجود والإثبات ضد المحو والإلغاء”.
ولفت الغانم إلى أن إسرائيل تخاف ذاكرة الفلسطيني وذاكرة الأرض وأن الإسرائيليين فعلوا الكثير ليسوقوا لدولتهم على أنها واحة الديمقراطية والتعدد والحرية والتقدم “فإذا بها يوما بعد يوم ساحة لإرهاب الدولة واللصوصية وسرقة تاريخ الأرض”، على حد وصفه.
وفي وقت سابق، أصيب عشرات المواطنين الفلسطينيين والمتضامنين بالاختناق، أمس الجمعة، خلال قمع قوات الجيش الإسرائيلي فعالية ضد مخطط التهجير وامتداد المستوطنات في “مسافر يطا” جنوبي مدينة الخليل.
وأطلق الجيش الإسرائيلي قنابل الصوت وقنابل الغاز المسيل للدموع على المشاركين في المسيرة التي حاول منظموها الوصول الى الأراضي المصادرة.
الفعالية أقيمت بمشاركة متضامنين أجانب وأهالي “مسافر يطا”، حيث أقيمت صلاة الجمعة في تجمع الركيز وأم الشقحان بالقرب من قرية التواني المهددة بالتهجير.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى