مرشحة بايدن للأمم المتحدة: سندافع عن مصالح إسرائيل

السياسي – وعدت المرشحة لمنصب المندوب الأمريكي الدائم لدى الأمم المتحدة، “ليندا توماس غرينفيلد”، الأربعاء، بالدفاع عن مصالح إسرائيل كحليف، في هذا المنصب.

وقالت “غرينفيلد”، في جلسة استماع أمام لجنة الشؤون الدولية في مجلس الشيوخ الأمريكي: “إذا تمت الموافقة علي، سأكون سعيدة بدعم إسرائيل”.

Font Awesome Icons

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعي:

وأضافت: “سأكون سعيدة بالوقوف ضد الهجمات الظالمة على إسرائيل، والقرارات المستمرة التي يجري تقديمها ظلما ضد إسرائيل”.

واستمرت غرينفيلد: “غني عن القول، بأنه ليس لإسرائيل صديق أقرب من الولايات المتحدة، وسأعكس ذلك في أفعالي بمنظمة الأمم المتحدة”.

وشغلت “غرينفيلد”، منصب مساعد وزير الخارجية لشؤون أفريقيا، في عهد الرئيس السابق “باراك أوباما”.

وقبل أيام، أبلغ مستشار الأمن القومي الأمريكي “جيك سوليفان” نظيره الإسرائيلي “مائير بن شابات” أن إدارة الرئيس “جو بايدن” ستعمل عن كثب مع إسرائيل بشأن قضايا الأمن الإقليمي، والبناء على اتفاقيات التطبيع الإقليمية.

وجاء في بيان أمريكي أن اتصالا هاتفيا جرى، السبت الماضي، بين “سوليفان” و”بن شابات”، “ناقشا خلاله فرص تعزيز الشراكة خلال الأشهر المقبلة، بما في ذلك من خلال البناء على نجاح اتفاقيات التطبيع الإسرائيلية مع الإمارات والبحرين والسودان والمغرب”.

وأضاف البيان أن “سوليفان” وجه دعوة للشروع في حوار إستراتيجي في الأجل القريب.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى