مسؤول: عقد مبابي شر مطلق

السياسي -وكالات

أكد المدير التنفيذي لرابطة دوري الدرجة الأولى الإيطالي “السيري آ”، لويجي دي سيرفو، أن عقد الفرنسي كيليان مبابي الجديد مع باريس سان جيرمان “شر مطلق”.

وصرح دي سيرفو لإذاعة (Rai Gr Parlamento) الإيطالية “ما حدث في باريس بخصوص عقد مبابي الجديد ليس جيداً، إنه شر مطلق. يجب أن نكون منتبهين لهذا النوع من الأمور”.

وأضاف “إذا كانت هناك أندية في كرة القدم مستمرة في دفع مثل هذه الأرقام المدوية، فإن النظام سيظل دائماً غير مستدام، مسترشدا فقط بمنطق أولئك الذين لديهم المزيد من المال، خاصة للشركات المملوكة من قبل دول وليس من قبل رواد أعمال عاديين”.

وضرب دي سيرفو مثلا بالمسار الذي يسلكه ميلان، بطل الدوري الإيطالي الحالي قائلاً “نموذج نادي ميلان نمو صحي ومنطقي، مع استثمارات محددة ومخطط لها. لحسن الحظ، المزيد من المديرين التنفيذيين المؤهلين يدخلون عالم كرة القدم”.

كما تطرق المدير التنفيذي لرابطة دوري الدرجة الأولى الإيطالي إلى قضية القرصنة في إيطاليا، وكيف أنها تمنع الدوري الإيطالي من النمو والتنافس مع الدوري الإنجليزي.

واستطرد “يجب علينا جميعاً أن نقوم بدورنا. عندما نسمع الناس يتحدثون عن القرصنة والطرق غير القانونية لمشاهدة المباريات، نحتاج إلى مطالبتهم بالتوقف. القرصنة تحرم كرة القدم الإيطالية من أكثر من 300 مليون في العام، وهي موارد كانت ستخصص لأنديتنا. يجب أن ينتهي هذا التاريخ الحزين للإيطاليين، الذين يتصورون أنهم دائما أكثر ذكاء من غيرهم”.

واختتم “يجب أن نتحسن أمام الخارج، لأن الجميع يريد البطولة الأولى في القائمة، وهي الدوري الإنجليزي الممتاز، الذي قرر قبل عشرين عاما العمل معا في الملاعب وفي منتج الكرة بشكل عام. الأمر يستغرق وقتاً، ولا توجد طرق مختصرة”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى