مساجد مصر.. خطبة الجمعة 15 دقيقة بسبب كورونا

قررت وزارة الأوقاف المصرية قصر العمل بالمساجد على الصلوات الخمس وأداء خطبة الجمعة بما لا يزيد على 15 دقيقة للخطبة، وذلك في إطار الإجراءات الوقائية والاحترازية ضد فيروس “كورونا”.

وشددت الوزارة في بيان، نشره إعلام محلي، على ألا يزيد وقت الانتظار بين الأذان والإقامة على 5 دقائق في المغرب و10 دقائق في باقي الصلوات، مع العناية الفائقة بنظافة المساجد.

وقالت الوزارة إن قصر الخطبة هو الأصل في السنة النبوية المطهرة، وأن ما وصلنا من خطب سيدنا رسول الله صلى الله عليه وسلم في مجمله لم يزد شيء منه على مقدار هذا الوقت.

ونبهت على مديري المديريات بموافاة الوزارة في موعد أقصاه الأربعاء، بالمساجد التي بها ساحات مفتوحة ويمكن إقامة الجمعة بها أسوة بما يتم في صلاة العيد بساحات المساجد الكبرى، سواء أكانت الساحة ملحقة بالمسجد أم قريبة منه، من خلال التنسيق مع الجهات المعنية في الدولة، لتحديد الأماكن المفتوحة التي تصلح لإقامة الجمعة بها بعد موافقة رئيس القطاع الديني بالوزارة، وذلك كإجراء وقائي مؤقت.

وقبل ساعات، قررت السلطات المصرية تعليق الزيارات في جميع السجون لمدة 10 أيام، ضمن إجراءات احترازية تتخذها الحكومة لمواجهة فيروس “كورونا”.

والإثنين، قرر مجلس الوزراء تعليق جميع الفعاليات التي تتضمن أي تجمعات كبيرة من المواطنين، أو تلك التي تتضمن انتقال المواطنين بين المحافظات بتجمعات كبيرة، لحين إشعار آخر.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق