مستوطنون يقتحمون بلدة بالقدس.. ومواجهات في الضفة

السياسي – اقتحم عدد من المستوطنين الإسرائيليين مساء السبت، بلدة مقدسية جنوب المسجد الأقصى، ونفذوا جولات استفزازية في أراضي المواطنين الفلسطينيين.

وذكرت وكالة الأنباء الفلسطينية الرسمية “وفا” أن 25 مستوطنا اقتحموا أراضي حي واد الربابة المهددة بالاستيلاء، في بلدة سلوان، جنوب المسجد الأقصى، مشيرة إلى أن أهالي البلدة تمكنوا مؤخرا من استصدار قرار من المحكمة الإسرائيلية، يلزم “سلطة الطبيعة” بعدم العمل في إحدى أراضي الحي.

وفي سياق متصل، اندلعت مواجهات مع قوات الاحتلال الإسرائيلي التي اقتحمت بلدة عناتا شمال شرق القدس المحتلة مساء السبت، بالتزامن مع إغلاق المفترق الرئيسي للبلدة وإعاقة حركة المواطنين.

وقالت وسائل إعلام فلسطينية إن “الشبان رشقوا الآليات العسكرية الإسرائيلية بالحجارة قبل أن تنسحب من البلدة”، مشيرة إلى أن مواجهات أخرى اندلعت أيضا في مدينة قلقيلية، بعد اعتداء قوات الاحتلال على المسيرة الأسبوعية المناهضة للجدار والاستيطان في بلدة كفر قدوم والمطالبة بفتح شارع البلدة الرئيس المغلق منذ سنوات.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى